صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 11 إلى 17 من 17

الموضوع: تعليق من الإمام المهدي على ما يحدث من تصديق البيان مدعم بالفيديوهات...!

  1. افتراضي

    بسم الله الرحمن الرحيم والصلاة والسلام على كافة الأنبياء والمرسلين والحمد لله رب العالمين
    ورمضان مبارك أهله الله علينا وعليكم وعلى كل المسلمين بالرحمة والمغفرة وبالخير واليمن والبركة وكل عام وأنتم وآل بيتكم طيبون وعلى الحق ثابتون إلى يوم الدين.
    رداً على اقتباسك حبيبي في الله طارق المكرم من بيان الإمام الحبيب بما يلي:
    مجرّد تعليق واعتراض على فكرة مَن لديه رسالة في فتوى ( موضوعٍ ما من الإمام ) هاتفيّة أن ينزّلها على العام فهذا مرفوض من بعد اليوم ولَكُم ما سلف، وسبب رفض الفكرة من عدة نواحي،
    أولاً:
    إن الفتاوى في الرسائل الخاصة فاسمها خاصة، ومن الفتاوى ( خصوصيّات ).


    وثانياً:
    إنها تكون مُختصَرة ولا أُفصِّل فيها مزيداً من البرهان تفصيلاً، ولكن فتاوى الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ عالميّة نفصّلّها تفصيلاً كون البيان ليس مجرّد فتوى عابرة.
    ورابطه: https://www.mahdialumma.com/showthread.php?p=347023
    أقول أنت مخطئ بذلك الاقتباس الذي ليس في محله.. فهو تعليق من الإمام الكريم -أرسله عن طريق الأخ الحبيب علاء الدين- وفيه تفصيل لأشياء مهمة جداً لعامة الناس وليس شيئاً خاصاً موجهاً كفتوى خاصة لأحد بعينه من الأنصار السابقين الأخيار أو الأعضاء وليس فيه أي شيء من الخصوصيات.. إنما هو بيان فيه ما فيه من العبرة والموعظة لكل الناس وفيه إعلان لهم للخبر بالتاريخ الموثق من قبل حدوثه.. كما ترى أن الموضوع منشور في قسم عام وبقياس الأشياء والنظر إليها من منظور واسع (غير الصيغة المعتمدة التي لا يمكن في هذه الحالة أن تكون مبرراً للاعتراض على هذا) سيتضح لكم اللبّ يا أولي الألباب فلا تضيعوا الحكمة من المواضيع بمثل هذا الاقتباس الذي في غير محله ودمتم سالمين والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته ونعيم رضوانه.
    ---
    ومن بعد إذنكما حبيبيّ في الله علاء الدين وابو عهد تم دمج الموضوعين للعلاقة بينهما وجعل الموضوع في قسم جديد الأخبار والأحداث العاجلة كواحد من بين الأقسام العامة الأكثر زيارة.. وهو أقل ما يمكن عمله حتى يصل الموضوع بتفاصيله ومستجداته لمن يمكن من عامة الناس ما لم يأمر الإمام الكريم بعد باعتماد نسخة رسمية منه في قسم الموسوعة ودمتم بكل خير.

  2. الصورة الرمزية أحمد يوسف
    أحمد يوسف غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    May 2011
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    843

    افتراضي قالها الامام ناصر محمد اليماني قبل الحدث فهل أنتم مؤمنون؛

    فلا بدَّ أن يطّلع صُنّاع القرار في مختلف دول البشر على بيان التحدّي العالميّ والذي كتبناه في تأريخ عشرة رجب 1441 بعنوان: " فايروس كورونا من العذاب الأدنى دون العذاب الأكبر لعلّهم يرجعون "
    (https://www.mahdialumma.com/showthread.php?p=324226)

    فمِن ثمّ ينظروا إلى نقاط التحدّي بالحقّ في ذلك البيان القديم في تأريخ عشرة رجب 1441، ووضعنا في ذلك البيان القديم نقاط التحدّي نُلخّصها كما يلي:

    1- إنّه عذابٌ عالميٌّ من الله وليس مجرّد وباءٍ عالميٍّ.
    2- إنّهم لا ولن يستطيعوا كافّة أطباء البشر أن يعلموا كيف تَكَوَّن فايروس كورونا.
    3- إنّ كافّة أطباء البشر لا ولن يستطيعوا أن يسيطروا عليه، فكيف يسيطرون على عذاب الله سبحانه؟
    4- إنّ كافة أطباء البشر مسلمهم والكافر لا ولن يستطيعوا أن يجدوا له علاجاً أو لقاحاً ولو كان بعضهم لبعض ظهيراً ونصيراً.
    5- إنّهم سوف يجدون من مكر ما يسمّونه فايروس كورونا ما لم يكونوا يحتسبون
    الرابط: https://www.mahdialumma.com/showthread.php?p=329951
    ======== اقتباس =========

    اقتباس المشاركة: 329951 من الموضوع: سلسلةُ بيانات البعوضة الخفيّة وسرّ فايروس كورونا ..

    - 3 -
    الإمام ناصر محمد اليماني
    26 - رمضان - 1441 هـ
    19 - 05 - 2020 مـ
    06:37 مساءً
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )

    [ لمتابعة رابط المشاركة الأصلية للبيان ]
    https://www.mahdialumma.com/showthread.php?p=329915
    ___________


    فايروس كورونا والبيان الفصل وماهو بالهزل ..

    بسم الله الواحد الغفّار العزيز القهّار والصلاة والسلام على النبيّ المُختار محمدٍ رسول الله بالذّكر للناس كافة..
    ويا معشر صنّاع القرار قادات البشر وشعوبهم أجمعين في مختلف الأقطار، إنّما أعظكم بواحدة أن تقوموا لله مثانيَ وفُرادى ثم تتفكّروا مَن أصدقه الله التحدّي بالحقّ على الواقع الحقيقي في شأن ما يسمّونه فايروس كورونا؟ فهل تحدّي كافة أطباء البشر أم تحدّي المهديّ المنتظر عبد الله وخليفته الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ؟..

    وذلك لكي تعلموا علم اليقين أنّكم لا ولن تحيطوا بشيءٍ من علم الله إلا بما شاء سبحانه عمّا تشركون وتلحدون بسبب ما غرّكم بما عندكم من العلم الحديث وأحاطكم بما لم يكن لدى الأوّلين، ثمّ غرّكم بما لديكم من علم تقنيّة المعلومات والعلم في مختلف المجالات، ولذلك تحدّاكم بما لا تحيطون به علماً ومِن أصغر جنود الله حتى جعل معلوماتكم صفراً على الشمال يا معشر الذين فرحوا بما عندهم من العلم وظنّوا أنّهم لقادرون على كل شيءٍ فأهان الله قدرتكم وأذلّ كبرياءكم وأذهب غروركم بأصغر جنديٍّ مِن خلقه لا يُرى بالعين المُجرّدة لصغر حجمه وذلك لكي تعلموا قَدر أنفسكم، وكذلك لكي تعلموا علم اليقين أنّ داء عذاب الله الخانق ما تسمّونه فايروس كورونا لن يكشفه عنكم غير الله وحده، فليتوبوا من كبائر الإثم والفواحش وظلم الناس وظلم الشرك ويقولوا:
    "ربّنا ظلمنا أنفسنا فإن لم تغفر لنا وترحمنا لنكوننّ من الخاسرين"، ومن بعد التوبة فليقولوا: " اللهم إنّي عبدك أسألك بحق لا إله إلا أنت وبحق رحمتك التي كتبت على نفسك وبحق عظيم نعيم رضوان نفسك الأكبر من نعيم جنّتك أن تشفيني من عذاب كورونا أو تصرفه عنّي فإنّا مؤمنون بداعي الحقّ من عندك، اللهم اكشف عنّا عذابك من كل باب لنتّبع سبيل الحق من عندك وأن تُثبّتنا على الوفاء بما وعدناك به يا من تحول بين المرء وقلبه، فليس لنا إلا رحمتك التي كتبت على نفسك، فإن لم تغفر لنا وترحمنا لنكوننّ من الخاسرين، اللهم إنّك قلت في محكم كتابك: { وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ } [غافر: من الآية ٦٠]، فمِنّي الدعاء والإنابة ومنك الاستجابة إنّك لا تُخلف وعدك، ربّنا سبحانك فوعدك الحق وأنت أرحم الراحمين، اللهم ثبّتنا على الوفاء بما وعدناك به أن نتّبع داعيَ الله العالميّ خليفة الله في الأرض الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني، اللهم اجعل بَعثهُ نِعمةً علينا لا نقمة علينا بسبب إعراضنا عن دعوة الحق للإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ".

    ومن رفض هذا الدعاء فحتماً سوف يُصيبهم عذاب ما يسمّونه فايروس كورونا، وهل جعل الله آية فايروس كورونا إلا آية تصديق بيان تحدّي الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ في بيانه بتأريخ عشرة رجب بعنوان: "
    فايروس كورونا من العذاب الأدنى دون العذاب الأكبر لعلهم يرجعون
    (https://www.mahdialumma.com/showthread.php?p=324226)

    وجعلنا الدواء والحل هو في عنوان البيان وهي الحكمة من عذاب فايروس كورونا الأدنى والحكمة للشفاء من عذابه هو لعلهم يرجعون إلى الله فيتوبون إلى الله متاباً فيتّبعون داعيَ كتاب الله عبده وخليفته الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ، فإن أعرضَ المستكبرون عن هذا الدعاء فاعلموا يا معشر الأنصار أنّ الله لا ولن يُجيب دعاءكم برفع عذاب الله الخانق عن المُجرمين في العالمين، وذلك حسب علمي في الكتاب أن لو يرفعه الله عن العالم برحمته دونما يعلمون أنّه آية تصديقٍ لِمن اصطفاه الله للناس إماماً خليفة الله وعبده الإمام المهديّ ناصر محمد؛ وأُكرّر وأُذكّر أن لو يكشفه دونما يعلمون أنّه من آيات التصديق لخليفته المهديّ ناصر محمد اليمانيّ بأنّهم سوف يلِجّوا في طغيانهم يعمهون، فيستمرّوا في الإعراض عن اتّباع داعيَ الله وخليفته ناصر محمد، تصديقًا لقول الله تعالى:
    { ۞ وَلَوۡ رَحِمۡنَـٰهُمۡ وَكَشَفۡنَا مَا بِهِم مِّن ضُرٍّ لَّلَجُّوا۟ فِی طُغۡیَـٰنِهِمۡ یَعۡمَهُونَ }[سورة المؤمنون 75].

    وما جاء في بياني هذا شرطٌ في دعوة الدّاعي، ومن استنكف واستكبر من صُنّاع القرار أن يكون عذاب ما يسمّونه فايروس كورونا هو آية تصديق البيان العالميّ الذي صدر في تأريخ عشره رجب 1441، فذَروهم يسيطرون على ما يسمّونه فايروس كورونا إن كانوا صادقين! وإن كان فايروس كورونا حقاً وصل إلى اليمن بعد أن حجزه الله عنهم شهوراً لعلّهم يشكرون، فوالله ثم والله لا ولن يستطيعون السيطرة على ما يسمّونه فايروس كورونا العالم بأسره وهم مستكبرون عن داعيَ الله وخليفته الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ، فلا بدّ أن يعلم الجميع أنّ عذاب ما يسمّونه فايروس كورونا هو من العذاب الأدنى دون العذاب الأكبر لعلّهم يتضرّعون إلى ربّهم ليكشفَ عنهم عذابه برحمته ليتّبعوا داعي الحق من ربّهم ويسلّموا تسليماً بعد أن علِموا أنّ الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ هو حقاً خليفة الله على العالمين كونه لا فائدة من رفع عذاب الله ثم يستمرون في طغيانهم يعمهون ثم يهلكهم الله بعذابٍ أكبر ممّا أصابهم، فاسمعوا وعُوا قول الله تعالى:
    { وَلَوْ رَحِمْنَاهُمْ وَكَشَفْنَا مَا بِهِم مِّن ضُرٍّ لَّلَجُّوا فِي طُغْيَانِهِمْ يَعْمَهُونَ ﴿٧٥﴾ وَلَقَدْ أَخَذْنَاهُم بِالْعَذَابِ فَمَا اسْتَكَانُوا لِرَبِّهِمْ وَمَا يَتَضَرَّعُونَ ﴿٧٦﴾ حَتَّىٰ إِذَا فَتَحْنَا عَلَيْهِم بَابًا ذَا عَذَابٍ شَدِيدٍ إِذَا هُمْ فِيهِ مُبْلِسُونَ ﴿٧٧﴾ } صدق الله العظيم [ المؤمنون ].

    فلا بدَّ أن يطّلع صُنّاع القرار في مختلف دول البشر على بيان التحدّي العالميّ والذي كتبناه في تأريخ عشرة رجب 1441 بعنوان: "
    فايروس كورونا من العذاب الأدنى دون العذاب الأكبر لعلّهم يرجعون "
    (https://www.mahdialumma.com/showthread.php?p=324226)

    فمِن ثمّ ينظروا إلى نقاط التحدّي بالحقّ في ذلك البيان القديم في تأريخ عشرة رجب 1441، ووضعنا في ذلك البيان القديم نقاط التحدّي نُلخّصها كما يلي:

    1- إنّه عذابٌ عالميٌّ من الله وليس مجرّد وباءٍ عالميٍّ.
    2- إنّهم لا ولن يستطيعوا كافّة أطباء البشر أن يعلموا كيف تَكَوَّن فايروس كورونا.
    3- إنّ كافّة أطباء البشر لا ولن يستطيعوا أن يسيطروا عليه، فكيف يسيطرون على عذاب الله سبحانه؟
    4- إنّ كافة أطباء البشر مسلمهم والكافر لا ولن يستطيعوا أن يجدوا له علاجاً أو لقاحاً ولو كان بعضهم لبعض ظهيراً ونصيراً.
    5- إنّهم سوف يجدون من مكر ما يسمّونه فايروس كورونا ما لم يكونوا يحتسبون.

    وهذا البيان الذي ذكرنا فيه نقاط التحدّي صدرَ بتأريخ عشرة رجب، وما يسمّونه فايروس كورونا كان لم يَجتَحْ بعدُ إلا الصين وإيران، وأمّا دول العالم بأسرهِ فزلزلهم زلزالاً عظيماً من قبل أن يأتيهم فيجتاحهم، والسؤال الذي يطرح نفسه: فهل حقاً أصدق الله عبده وخليفته بالتحدّي بالحقّ على الواقع الحقيقيّ؟ وذلك لكي يعلموا كافّة صُنّاع القرار في كافة دول البشر وشعوبهم إنّا لصادقون وأنّ الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ حقاً يعلم من الله ما لا يعلمه كافة البشر كون الله آتاه عِلم الكتاب القرآن العظيم، ولستُ بمجنون يا معشر العالمين أن أُعلِن نقاط التحدّي من قبل عجزكم هذا جُزافاً من عند نفسي، هيهات هيهات.. فَوَربِّ الأرض والسماوات إنّي أعلم ذلك في كتاب الله القرآن العظيم، وإنّما أسمّيه بما تسمّونه فايروس كورونا من أجل كلمة البحث في الإنترنت العالمية.

    وأبشّر العالم بأسره بآيات عذابٍ مقْبِلات جوّاً وبرّاً وبحراً إضافة إلى ما يُملي لهم من عذاب فايروس كورونا حتى يخضعوا لخليفة الله المُصطَفى الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ ويسلّموا تسليماً، فهل اشترطنا على علماء المسلمين في العالمين وجميع المختلفين في الدين من الناس أجمعين إلا أن يقبلوا الله حكَماً بينهم في جميع ما كانوا فيه يختلفون في دينهم؟ وأن ليس على خليفة الله الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ إلا أن يستنبط لهم حُكم الله في المسألة من محكم كتاب الله القرآن العظيم؟ فاستكبروا على خليفة الله وكتابه القرآن العظيم الذي أعرضوا عن اتّباعه وترك ما يخالفه، وأنا أدعوهم والعالمين منذ خمسة عشر عاماً فأعرضوا واستكبروا على خليفة الله حتى غضب الله لكتابه، ولن يجدوا لهم من عذاب الله مصرفاً إلا التوبة إلى الله والإنابة ليهديَ قلوبهم ليتّبعوا داعيَ الحقّ من ربّهم خليفة الله في الأرض وعبده الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ ويسلّموا تسليماً، وسلامٌ على المُرسَلين والحمدُ للهِ ربِّ العالمين.

    خليفةُ الله وعبدُه الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ

    ______________

    للتذكير:

    فايروس كورونا من العذاب الأدنى دون العذاب الأكبر لعلهم يرجعون..

    10 رجب 1441 هـ الموافق لــ 05 - 03 - 2020 مـ
    12:51 مساءً ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )

    (https://www.mahdialumma.com/showthread.php?p=324226)

  3. Amer غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Jun 2018
    الدولة
    حمص سوريا مقيم الخرطوم
    المشاركات
    16

    افتراضي

    سلام عليكم ورحمة الله ونعيمه ورضوانه هل ليله القدر هي ذاتها التى كتبت بيانات عنها منذ امد وفصلتها تفصيلا ومبارك عليكم الشهر الكريم وتقبل الله طاعتكم وجعلكم على الحق اخواني واخواتي الانصار وامامنا الحبيب

  4. افتراضي


  5. افتراضي

    توبوا إلى الله متاباً يا معشر المسلمين واصطلحوا مع الله وتنافسوا على حبِّه وقربه ورضوان نفسه، وما نريد منكم غير ذلك ولا نريد منكم جزاءً ولا شكوراً، فتوبوا إلى الله متاباً لعلكم تفلحون، فإنّي أحب لكم ما أحبّه لنفسي وأكره لكم ما أكرهه لنفسي وإنّي لكم ناصح أمين. وسلامُ الله على كافة المسلمين ورحمة الله وبركاته.
    الإمام المهدي/ ناصر محمد اليماني

  6. هند عامر غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Aug 2016
    الدولة
    المملكة العربية السعودية
    المشاركات
    37

    افتراضي

    فبما أنّهم جند الله جاءت لإخضاع العالمين لخليفة الله المهدي ناصر محمد اليماني؛ فبما أنهم من جنود جاءوا لنصرة خليفة الله وجنده فهم أحبابنا في الله، فصدّقوا بوعدِ الله في محكم كتابه، وقال الله تعالى:
    {وَلَقَدْ أَرْسَلْنَا مِن قَبْلِكَ رُسُلًا إِلَىٰ قَوْمِهِمْ فَجَاءُوهُم بِالْبَيِّنَاتِ فَانتَقَمْنَا مِنَ الَّذِينَ أَجْرَمُوا ۖ وَكَانَ حَقًّا عَلَيْنَا نَصْرُ الْمُؤْمِنِينَ ﴿٤٧﴾} صدق الله العظيم [الروم].

  7. Amer غير متواجد حالياً من الأنصار السابقين الأخيار
    تاريخ التسجيل
    Jun 2018
    الدولة
    حمص سوريا مقيم الخرطوم
    المشاركات
    16

    افتراضي

    اقترب الوعد الحق

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

المواضيع المتشابهه

  1. تعليق من الإمام المهدي المنتظر ناصِر محمد اليماني...!
    بواسطة علاءالدين نورالدين في المنتدى مواضيع وعلامات لها علاقة بالمهدي المنتظر
    مشاركات: 11
    آخر مشاركة: 22-10-2020, 11:20 AM
  2. تعليق من الإمام المهدي المنتظر ناصِر محمد اليماني...!
    بواسطة علاءالدين نورالدين في المنتدى كوكب العذاب سقر X Planet
    مشاركات: 1
    آخر مشاركة: 21-10-2020, 03:09 PM
  3. بيان تصديق الله لبيان التحليل السياسيّ الخطير الذي كتبناه قبل سنتين أو أكثر من قبل الحدث، فهل يُحدث لكم ذكراً ؟
    بواسطة الإمام ناصر محمد اليماني في المنتدى دحض الشبهات بالحجة الدامغة والإثبات على مهدوية الإمام ناصر محمد اليماني
    مشاركات: 56
    آخر مشاركة: 10-12-2016, 08:56 AM
  4. تصديق البيان الفلكي للإمام المهدي عن أهلة رمضان وشوال وذي القعده وذي الحجة
    بواسطة فردوس في المنتدى تحذير النذير بالبيان الحق للذكر إلى كافة البشر أنهم دخلوا في عصر أشراط الساعة الكبرى
    مشاركات: 2
    آخر مشاركة: 07-10-2014, 01:08 PM

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •