الموضوع: سلسلةُ بيانات البعوضة الخفيّة وسرّ فيروس كورونا ..




صفحة 3 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة
النتائج 21 إلى 30 من 48
  1. - 21 -
    الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني
    24 - ذو الحجة - 1442 هـ
    03 - 08 - 2021 مـ
    11:28 صباحًا
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )

    [ لمتابعة رابط المشاركة الأصلية للبيان ]
    https://www.mahdialumma.com/showthread.php?p=357163
    ____________



    الحلُّ لقارعةِ حربِ كورونا والمناخ ..

    من خليفة الله المهديّ إلى الرئيس الأمريكيّ ( جو بايدن ) ورئيس الصين ( شي جين ) وكافّة رؤساء العالمين وشعوبهم أجمعين..
    كونوا شهداء على أنفسكم وعلى شعوبكم بأنّي أبلغتكم منذ ستة عشر عامًا بأنّها انتهت دُنياكم وجاءت آخرتكم واقترب حسابكم وأنتم في غفلةٍ مُعرِضون، وعلّمتكم أنّي خليفة الله المهديّ عليكم، اصطفاني الله مالك المُلك الذي يؤتي المُلك مَن يشاء وينزع المُلك مِمَّن يشاء ويُعزّ مَن يشاء ويُذلّ من يشاء؛ ذلكم اللهُ ربّي وربُّكم فاعبدوه وحده لا شريك له، وأطيعوني لنهدِيَكم إلى صراط الله العزيز الحميد على بصيرةٍ من الله كتاب الله (القرآن العظيم) الذي تنزَّل على خاتم الأنبياء والمُرسَلين النبيّ الأميّ محمد رسول الله بالقرآن العظيم إلى النّاس كافّة أن تعبدوا الله وحده لا شريك له لم يتَّخِذ صاحبةً ولا ولدًا ولم يكن له كفوًا أحد.

    ويا معشر المسلمين والنّصارى واليهود والمُلحدين والنّاس أجمعين، إنّي أُشهد الله عليكم أنّي أبلغتكم بكوكب العذاب الذي كان بِعُمْق الفضاء الشّماليّ لكوكب الأرض، وبدأ في الاقتراب إلى أرضكم من مكانٍ بعيدٍ، ولسوف يشرق عليكم من آفاق جنوبِ الأرضِ ولسوف يسدّ أفق الأرض الجنوبيّ حين شروقه، وبالضبط من الجنوب الشرقيّ إلى الجنوب الغربيّ بدقّة متناهية في الوصف، فيرسل على عصاة الله وأعداء رُسُلِه وأعداء خليفته المهديّ شواظًا من نار، حقيقٌ لا أقول على الله إلا الحقّ ومن أظلم مِمّن افترى على الله كذبًا؟! وأعوذ بالله أن أكون من الجاهلين أو من الذين يقولون على الله ما لا يعلمون.

    وأُشهد اللهَ الواحدَ القهّار أنّي خليفة الله الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني أُعلن الكفر المطلق بنظريّة الاحتباس الحراريّ، وسبقت فتوى الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني منذ ستة عشر عامًا بأنّ العالمين إذا أعرضوا عن دعوة خليفة الله المهديّ ناصر محمد اليماني فإنّ الله سوف يعلن الحرب عليهم بدءً بحرب التّناوش بكوكب العذاب مِن مكانٍ بعيدٍ وصار أقربَ بكثيرٍ ممّا كان عليه من قبل ستة عشر عامًا وعدّة أشهر وهو الآن يتناوش مع الشّمس والقمر والأرض، فرفع معيارَ قارعةِ حربِ الله المناخيّة جوًّا وبحرًا وبرًّا إضافةً لعذاب بعوضةٍ ما لا تحيطون بها علمًا؛ ذلكم بعوضة الدّم يا بني آدم؛ ذلكم ما تسمّونه فايروس كورونا وما هو بكورونا بل كائنات حيّةٌ ذكيّةٌ مسوّمةٌ بكلمات الله تعيش بذاتها في البرّ والبحر والجوّ، ألا وإنّ كورونا من قوارع العذاب الأدنى لعلّ العالمين يرجعون إلى الله ويؤمنون بالله وحده لا شريك له ويعبدوه وحده لا شريك له ويطيعوا الله وخليفته المهديّ ناصر محمد اليماني، ولكن للأسف فلم يزِدْكم عذاب الله الأدنى إلى حدّ الآن إلّا إلحادًا بالله ربّ العالمين، وكأنّ الله لم يكن شيئًا مذكورًا - سبحانه عمّا يشركون وتعالى علوًّا كبيرًا - وكأنّكم أنتم المسيطرون على ملكوت السّماء والأرض لتوقيف قارعة حرب الله المناخيّة - سبحان الله العظيم - فوالله ثمّ والله لا تستطيعون السّيطرة على أصغر جنود الله في الكتاب ( بعوضة الدّم وسُلالاتها أجمعين ) ولا ولن تنفعكم الحجورات من بعد اليوم وإنّما اكتفى بادئ الأمر بحبسِكم وقطع أرزاقكم، أم تظنّون أنّكم سوف تعودون للحَجْر والإغلاق فيخفّف الله عنكم كما فعل من قبل؟! وسبق أن أفتيْناكم أنّ حربَ سُلالات بعوضة الدّم ( ما تسمّونها بكورونا ) هي بقيادة الله مباشرةً تتلقّى الأوامر من ربّها فيفعلون ما يؤمرون، وأبشّركم أنّ لقاحاتكم سوف تبوء بالفشل التّام دون جدوى ولسوف ترمون لقاحاتكم في الزّبالةِ كونه بكل بساطةٍ لن تجدوا لكم من عذاب الله من وليٍّ يمنعكم ولا واقٍ من عذابه.

    فإن كنتم تريدون الحلّ الذي يقيكم من قارعة حربِ اللهِ المناخيّة وقارعةِ حرب جنود الله بعوضة الدَّم كورونا: فأطيعوا الله وخليفته المهديّ ناصر محمد اليماني واستجيبوا لداعيَ اللهِ إلى عبادة الله وحده لا شريك له على بصيرةٍ من الله القرآن العظيم، فلا تدعوا مع اللهِ أحدًا!! فمن كان له إلهٌ غيرُ الله فليَدعُه من دون الله ليكشفوا عنكم ضُرّ كورونا إن كنتم صادقين، فلن ينفعوكم كافّة أنبياءِ اللهِ وأئمّةِ الكتاب ولا خليفة الله المهديّ تصديقًا لقول الله تعالى: {قُلِ ادْعُوا الَّذِينَ زَعَمْتُم مِّن دُونِهِ فَلَا يَمْلِكُونَ كَشْفَ الضُّرِّ عَنكُمْ وَلَا تَحْوِيلًا ‎﴿٥٦﴾‏ أُولَٰئِكَ الَّذِينَ يَدْعُونَ يَبْتَغُونَ إِلَىٰ رَبِّهِمُ الْوَسِيلَةَ أَيُّهُمْ أَقْرَبُ وَيَرْجُونَ رَحْمَتَهُ وَيَخَافُونَ عَذَابَهُ ۚ إِنَّ عَذَابَ رَبِّكَ كَانَ مَحْذُورًا ‎﴿٥٧﴾‏ وَإِن مِّن قَرْيَةٍ إِلَّا نَحْنُ مُهْلِكُوهَا قَبْلَ يَوْمِ الْقِيَامَةِ أَوْ مُعَذِّبُوهَا عَذَابًا شَدِيدًا ۚ كَانَ ذَٰلِكَ فِي الْكِتَابِ مَسْطُورًا ‎﴿٥٨﴾‏}
    صدق الله العظيم [الإسراء].

    يا أيّها النّاس اتّقوا الله وصدِّقوا أنّ الشّمس حقًّا أدركتِ القمرَ كما حدث في شهر ذي الحجّة لعامكم هذا 1442 قبل أن يسبقَ اللّيلُ النّهار بسبب مرور كوكب سقَر، فهل آية إدراك الشّمس للقمر إلّا نذيرًا للبشر بسبب اقتراب كوكب سقَر لِمن شاء منكم أن يتقدَّم أو يتأخَّر؟!

    ويا معشرَ علماءِ الفلك؛ يا مَن تصدّون عن آية الإدراك الكونِيّة (النّذير للبشر) صدودًا كبيرًا فإنّ عليكم لعنة اللهِ أو على ناصر محمد اليماني إن كنتُ من الكاذبين.

    ويا أيّها الدكتور ( جاد القاضي ) رئيس مركز البحوث الفلكيّة والجيوفيزيقيّة المصريّة الذي تجرّأ على إنكار آية بدر الإمام المهديّ لشهر ذي الحجّة لهذا العام 1442 ومَن كان على شاكلته مِن علماء الفلك (في البشر) والدّين والمنكرين وهم يعلمون أنّه الحقّ من ربّهم، لسوف يحلّ الله عليكم لعنتهُ والملائكة والنّاس أجمعين بسببِ صدّ المسلمين عن التّصديق بآية الإدراك الكونيّةِ، فوالله ثم والله أنّكم لتعلمون أنّه يستحيلُ أن تكونَ ليلة القمرِ البدرِ لشهر ذي الحجّة لعامِكم هذا 1442 مساء يومِ الجمعةِ ليلة السّبت كمثل استحالة رؤية هلال ذي الحجّة مساءَ يومِ الجمعة ليلة السّبت من قِبَل أصحابِ التّحرّي لهلال ذي الحجّة بالمملكة العربيّة السّعوديّة، والسّبب بكل بساطةٍ كون كافّة علماء الفلك (في البشر) لَيعلمون علم اليقين أنّ القمر سوف يغربُ قبل غروب شمس يوم الجمعة ليلة السّبت من قبل حدوث الاقتران المركزيّ والذي يحدث في نقطة المُحاق النّهائيّ المُعتم بانقضاء بقيّة ضياء ذي القعدة الذي يعلم كافّةُ علماء الفلك (في البشر) أجمعون أنّه سوف يحدث السّاعة الرّابعة وسبعة عشر دقيقةً فجر السّبت ( ثلاثين ذي القعدة ) بتوقيت مكّة المكرّمة، وبعد انفصال القمر شرقًا تبدأ شعيرةُ ضياء ذي الحجّة بالتكوين حتى يصبح هلال أول الشهر فلكيًّا مساء يوم السّبت ليلة الأحد، فتلك غُرّة ذي الحُجّة الفلكيّة الفيزيائيّة مساء يوم السبت ليلة الأحد، فهذا من ناحية فيزيائيّة فلكيّة لا يختلف عليها اثنان مِن علماء الفلك في كافّة البشر بأنّ غرّة ذي الحجّة فلكيًّا هي مساء يوم السبت ليلة الأحد نظرًا لحدوث الاقتران المركزيّ فجر السّبت وغروب هلال ذي الحجّة بعد غروب شمس يوم السّبت ليلة الأحد حسب عِلمِكم، وعلى كلّ مَن يبحثُ عن الحقّ أن يتأكّد بنفسه من هذه المعلومة الفلكيّة في شأن غرّة ذي الحجّة الأولى فلكيًّا، فهل هي استكملت شروطها مساء يوم الجمعة ليلة السبت أم مساء يوم السبت ليلة الأحد؟ ولسوف تجدون المستحيل علميًّا بالحسابات الفلكيّة الفيزيائيّة شديدة المحال مساء يوم الجمعة 29 ذي القعدة ليلة السبت ممّا يعني استحالة أن تكون ليلة السبت غرّة شهر ذي الحجّة من كافّة النّواحي تستحيل! كون ليلة السّبت لا تزال من ضمن عدّة ذي القعدة بحسب الفيزياء الفلكيّة الدقيقة.

    إذًا يا معشر البشر، أقسم بالله الواحد القهّار لا ينبغي أن يكون بدر ذي الحجّة لعامِكم هذا 1442 مساء يوم الجمعة ليلة السّبت إلا بحدوث معجزة آية كونيّة بأمر الله ربّ العالمين! وأعلنت بآية بدر الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ (بأمرٍ من الله) في صدور أوّل بيانٍ صدر توالي ذي القعدة لهذا العام، وعلَّمتكم أنّ آية بدر الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني سوف تكون مساء يوم الجمعة ليلة السّبت ( ليلة النّصف لشهر ذي الحجّة ) حسب ما علّمني ربّي بحساب آية الإدراك الكونيّة، حتى إذا جاء وعدها وحدثت رغم أنوف كافّة البشر وبالذّات علماء الفلك فلن يستطيعوا إنكار بدر التّمام مساءَ يومِ الجمعة ليلة السبت برغم أنّ في مثل ليلة السّبت كان ميعاد المُحاق والاقتران المركزيّ، فمِن ثمّ استخدموا المراوغة فاستخفوا بعقول النّاس وجعلوا يوهموهم أنّ هذا حدث طبيعيّ وأنّهم لَيعلمون به من قبلُ وأنّه لا يوجد خللٌ فلكيّ ولا هم يحزنون، بل عليهم دائرة الحزن والسَّوء ولعنهم الله بكفرهم وغضِب الله عليهم وأعدّ لهم عذابًا مُهينًا.

    وأقسم بالله أنّهم ليعلمون أنّهم كاذبون ولسوف ترون ما يفعل الله بهم ويلعنهم لعنًا كبيرًا إلا الذين تابوا وبيَّنوا الحقّ من ربّهم ولم يُخفوا آية التّصديق الكونيّة لخليفة الله المهديّ ناصر محمد اليماني فإنّ الله توّابٌ رحيمٌ، وأمّا المُستكبرون من علماء الفلك أو الذين يخفون الحقّ ( رؤية هلال الشهر وهو في حالة إدراكٍ ) فقد خاب مَن دسّاها فأخفاها عن العالمين (حتى لا ينقذ الله العالمين بالتّصديق من العذاب المُهين) أولئك سيلعنهم الله ويلعنهم اللاعنون كونهم يُكَذِّبون بالحقّ وهم يعلمون.

    وعلى كلّ حالٍ (يا معشر البشر) تعالوا لندلّكم على آية أخرى سوف تحدث نهاية شهر ذي الحجة لشهركم هذا بإذن الله، فبما أنّ الشّمس أدركت القمر إدراكًا كبيرًا في أوّل شهر ذي الحجّة فَوُلِد هلالُ ذي الحجّة لعامكم هذا 1442 ليلة الجمعة فاجتمعت به الشّمس وقد هو هلالًا ليلة السّبت؛ فحتمًا - بإذن الله - سوف يمتحِق ضياء منزلة السّبت (ثمانية وعشرين ذي الحجّة ) فيمحقُه الله تمامًا فيجعله الله كوجوه المُنكرين لِلآية الكونيّة فيشرق قمرًا معتمًا أسودًا! برغم أنّ كافّة علماء الفلك في البشر لَيعلمون أنّ منزلة ثمانية وعشرين ذي الحجّة السّبت، وحسب علمهم من قبل أن تدرك الشّمس القمر بأنّ هلال ثمانية وعشرين ليلة السبت لشهر ذي الحجّة لعامكم هذا 1442 المتناقص لا يزال سوف يظهر في وقتٍ متأخّرٍ من اللّيل بالسَّحَر فجرَ السّبت، ويعلمون أنّه لا يزال سوف يشاهده كافّة النّاظرين إلى شروقه هلالًا متناقصًا وبالعين المجرّدة، وهذا ما سوف تجدونه في كافّة تقاويم علماء الفلك وعلى رأسهم تقويم مركز الفلك الدولي برئاسة المهندس ( محمد شوكت عودة ) يعلمون بالحسابات الفلكيّة الدّقيقه أنّ منزلة السّبت ( ثمانية وعشرين ذي الحجّة ) لا يزال سوف يظهر الهلال المتناقص بالسَّحَر فجر السّبت؛ يُرى بالعين المجرّدة في كافّة مشارق الأرض في العالمين.

    ولكن اسمحوا لي يا معشر البشر الباحثين عن الحقّ أجمعين أن أُعلنَ بالتّحدي بإذن الله العزيز الحكيم بمحاقِ وجهِ القمر قبل أوانه فيُشرق مُظلِمًا مُعتمًا من قبل حلول الاقتران المركزيّ؛ فلن ترونه بإذن الله فجر السّبت برغم أنّ القمر سوف يشرق أمام أعين الناظرين.

    ولكن كيف تشاهدون هلال وجه القمر امتحق قبل أوانه حتى ولو كان ميعاد شروقه في الظّلام من قبل شروق الشّمس؟ فكيف تشاهدون قمرًا مُعتمًا من ضياء نور الأهلّة؟! أم تظنّون ذلك حَدَثًا طبيعيًّا؟! هيهات هيهات بل ذلك شرط الإدراك الخاصّ بآية الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني هو أن يمتحق هلال آخر الشّهر من قبل أوانه ويولَد قبل أوانه وتجتمع به الشّمس وقد هو هلالًا، والحكمُ لله خيرُ الفاصلين إذا لم يفترِ على الله الإمامُ المهديّ ناصر محمد اليماني (بأن يعلِن للبشر أنّ الشّمس أدركت القمر فَوُلِد الهلال من قبل الكسوف واجتمعت به وقد هو هلالًا) فلن يُخلِف الله وعده لِعبده وهو الغفور الرحيم.


    وسلامٌ على المُرسَلين، والحمدُ للهِ ربّ العالمين..
    خليفة الله على العالمين الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ.
    _______________

  2. - 22 -
    الإمام المهديّ ناصر محمّد اليمانيّ
    19 - محرم - 1443 هـ
    27 - 08 - 2021 مـ
    11:24 صباحًا
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )

    [ لمتابعة رابط المشاركة الأصلية للبيان ]
    https://www.mahdialumma.com/showthread.php?p=360168
    ________



    منشأُ كُورونا وسِرّه المَكنُون ..

    بسم الله الرحمن الرحيم..
    يا مَعشَر صُنَّاع القرار ( قادة شعوب البشر ) وعلى رأسِهم الرئيس الأمريكيّ المُحتَرَم ( جو بايدن )، ألم أقُل لكُم إنّي أعلم مِن الله ما لا تعلمون عن منشأ كورونا وسِرّه المَكنون عن العالمين؟ وحَصْحَص الحقّ لِمَن يريد الحقّ، فما عليه إلا فقط أن يقوم بوضع كلمة بحثٍ في الإنترنت العالميّة بكلمات البحث التالية:
    ( سلسلةُ بيانات البعوضة الخفيّة للإمام المهدي ناصر محمد اليماني .. )
    https://www.mahdialumma.com/showthread.php?p=324226

    فَتَجِدوا حقيقة مَلَفّ القضيّة كاملة في شأن فايروس كورونا مِن البداية إلى النّهاية، فذلك لِمَن كَلَّف نفسه لقراءتها بَجَدٍّ وصِدقٍ من غير استهزاءٍ، فيجد فيها الشّفاء من فايروس كورونا من غير لقاحٍ ولا دواءٍ، ويجد فيها الحَلّ والقول الفَصْل وما هو بالهزل لبيان سرّ فايروس كورونا للإمام المهديّ ناصر محمد اليماني.

    وإلى الترَند العالميّ يا معشر الأنصار لإنقاذ شعوب البشر من شرّ فايروس كورونا القادم الوَحْش؛ وشرّ كويكب الرّاجفة، وقارعة كوكب العذاب ( القارعة )، وما أدراك ما القارعة؟! الطّامة الكُبرى الأدهى والأمَر على الأبواب؛ ذلكم كوكَب العذاب ( سَقَر )، فلَكَم حذّرتُ البشر من اقتراب كوكب العذاب وهو كان لا يزال بالأُفُق الشماليّ، فاقترب مِن خَلف الشمس عابرًا خَطّ طول الدائرة القُطبيّة وأوشك أن يُشرِق بغتةً على أهل الأرض من جِهة جنوب الأرض.

    وأُقسِم بالله الواحد القهّار أنّكم سوف ترون استدارة قُرص كوكَب العذاب ( سَقَر) حين شروقه مِن جنوب الأرض فيحجُب الفَضاء من الجنوب الشرقيّ إلى الجنوب الغَربيّ فيأتيكم بغتةً؛ ذلكم كوكب العذاب ( سَقَر ) اللواحة بأُفُق أرض البشر، فقد أعذَر مَن أنذَر، وأُقسِم بالله الواحد القهّار أنّي لا أتغنّى لكم بالشِّعر ولا مُبالِغٌ بغير الحقّ بالنثر وأعوذ بالله أن أكون من الجاهلين؛ مِن الذين يقولون على الله ما لا يعلمون، بل ذلكم كوكب العذاب ( سَقَر ) الذي وعدكم الله بمرورها في الحياة الدنيا في مُحكَم الذِّكر ( القرآن العظيم ) مِن آيات الله الكُبرى، تصديقًا لقول الله تعالى: { خُلِقَ الْإِنسَانُ مِنْ عَجَلٍ ۚ سَأُرِيكُمْ آيَاتِي فَلَا تَسْتَعْجِلُونِ ‎﴿٣٧﴾‏ وَيَقُولُونَ مَتَىٰ هَٰذَا الْوَعْدُ إِن كُنتُمْ صَادِقِينَ ‎﴿٣٨﴾‏ لَوْ يَعْلَمُ الَّذِينَ كَفَرُوا حِينَ لَا يَكُفُّونَ عَن وُجُوهِهِمُ النَّارَ وَلَا عَن ظُهُورِهِمْ وَلَا هُمْ يُنصَرُونَ ‎﴿٣٩﴾‏ بَلْ تَأْتِيهِم بَغْتَةً فَتَبْهَتُهُمْ فَلَا يَسْتَطِيعُونَ رَدَّهَا وَلَا هُمْ يُنظَرُونَ ‎﴿٤٠﴾‏ } صدق الله العظيم [ الأنبياء ].

    فَلَكَم حذَّرت صُنّاع القرار وكافّة شعوب البشر ( منذ ستة عشر عامًا وبِضعة أشهُرٍ ) المُعرضين عن القرآن العظيم من عدم تَصديق البيان الحقّ للقرآن (سُلطان عِلم خليفة الله على العالمين) فأبى أكثر النّاس إلّا كفورًا، وأعلم أنَّكم سوف تؤمنون به ( جميع الكافرين والمُسلمين ) ولكن حين يباغتكم من مكانٍ قريبٍ، برغم أنّه لَكَم ناوشكم بحربه المناخيّة وهو لا يزال في مكانٍ بعيدٍ فتأثَّرت منه الشمس والقمر والأرض ولم يُحدِث لكم ذِكرًا ( ما يُعاني منه العالم من حرب قارعة التغيّرات المناخيّة القاتِلة ) وصَدُّوكم عن التَّصديق والنجاة أصحاب نظريّة الاحتباس الحراريّ وصَدَّقتموهم من بعد ما تبيَّن لهم أنّ نظريّتهم كانت خاطئة مائة بالمائة بسبب أنّه خالفَ توقّعاتهم بعيدة المَدى، وحدث الآن فأصبح مُخالفًا لنظريّة الاحتباس الحراريّ وخابت نظريَّتهم وأَسَرّوا النّجوى! وتبَيَّن لكافة أصحاب نظريّة الاحتباس الحراري أنَّهم كانوا خاطئين وأسَرّوا النّجوى! إذًا فليس لهم إلّا أن يُصَدِّقوا خليفة الله المهديّ ناصر محمد اليمانيّ الذي يُحَذِّر البَشَر من كوكب العذاب منذ ستة عشر عامًا وبِضعة أشهر.

    وجاءت نهاية المُكَذّبين بكوكب العذاب، فسيأخذهم الله به من مكانٍ قريبٍ ليلة مروره برغم أنّه ناوشهم بتأثُّر مناخ الأرض وهو لا يزال في مكانٍ بعيدٍ ولم يُحدِث لهم ذِكرًا وكذَّبُوا به، وحتمًا سوف يؤمنون به يوم الفَزَع الأكبَر، فيؤمنون به حين وصوله فيأخذهم من مكانٍ قريبٍ كما فعل بأشياعهم مِن قبل، تصديقًا لقول الله تعالى: { قُلْ جَاءَ الْحَقُّ وَمَا يُبْدِئُ الْبَاطِلُ وَمَا يُعِيدُ ‎﴿٤٩﴾‏ قُلْ إِن ضَلَلْتُ فَإِنَّمَا أَضِلُّ عَلَىٰ نَفْسِي ۖ وَإِنِ اهْتَدَيْتُ فَبِمَا يُوحِي إِلَيَّ رَبِّي ۚ إِنَّهُ سَمِيعٌ قَرِيبٌ ‎﴿٥٠﴾‏ وَلَوْ تَرَىٰ إِذْ فَزِعُوا فَلَا فَوْتَ وَأُخِذُوا مِن مَّكَانٍ قَرِيبٍ ‎﴿٥١﴾‏ وَقَالُوا آمَنَّا بِهِ وَأَنَّىٰ لَهُمُ التَّنَاوُشُ مِن مَّكَانٍ بَعِيدٍ ‎﴿٥٢﴾‏ وَقَدْ كَفَرُوا بِهِ مِن قَبْلُ ۖ وَيَقْذِفُونَ بِالْغَيْبِ مِن مَّكَانٍ بَعِيدٍ ‎﴿٥٣﴾‏ وَحِيلَ بَيْنَهُمْ وَبَيْنَ مَا يَشْتَهُونَ كَمَا فُعِلَ بِأَشْيَاعِهِم مِّن قَبْلُ ۚ إِنَّهُمْ كَانُوا فِي شَكٍّ مُّرِيبٍ ‎﴿٥٤﴾‏ } صدق الله العظيم [ سبأ ].

    اللهم قَد بلَّغت.. اللهم فاشهد.

    فلا تهِنوا في التَّبليغ يا مَعشر الأنصار السابقين الأخيار ( جيش الإمام المهديّ الإلكترونيّ ) للسعي لإنقاذ شعوب البشر، فويلٌ للذين يَصُدّون الناس عن التّصديق مِن عذابِ يومٍ عقيمٍ على الأبواب، فاتَّقوا الله يا أولي الألباب وفِرّوا إلى الله وصَدِّقوا بكتابه القرآن العظيم واتَّبعوا الإمام المهديّ ناصر محمد، واعلموا أنّ الله شديد العقاب لِمَن عصى الله وكذَّب بخليفته الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني، فمن يُكَذِّب خليفة الله المهديّ فقد كَذَّب بسلطان آيات القرآن البيّنات المُحكَمات لعلماء الأمّة وعامّة المسلمين.

    وأقولها الآن بكلّ اختصار:
    يا مُسلمين.. كوكَب العذاب وصَل وصار قريبًا، فأضعف الإيمان أنقِذوا أنفسكم وصَدِّقُوا بداعي الحقّ مِن ربّكم قبل أن يأخذكم مع المجرمين مِن مكانٍ قريبٍ، فوحِّدُوا الله واعبدوه وحده لا شريك له ولا تكونوا من المُشركين، واكفروا بشفاعة العبيد بين يدَي الربّ المعبود كون ذلك شِركًا؛ والشِّرك ظُلمٌ عظيٌم لأنفسكم، واعلموا أنّ الله لا يَغفِر أن يُشرَك به، فخافوا الله شَديد العِقاب من قبل وصول كوكَب العذاب ( كوكب الجَحيم بعذابٍ أليم ).


    وسلامٌ على المُرسَلين، والحمدُ لله ربّ العالمين..
    خليفةُ الله وعبده الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ.
    ________



    البيعة لله



    أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
    إِنَّ الَّذِينَ يُبَايِعُونَكَ إِنَّمَا يُبَايِعُونَ الله يَدُ الله فَوْقَ أَيْدِيهِمْ فَمَن نَّكَثَ فَإِنَّمَا يَنكُثُ عَلَى نَفْسِهِ وَمَنْ أَوْفَى بِمَا عَاهَدَ عَلَيْهُ الله فَسَيُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا (10)




  3. - 23 -
    الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ

    24 - مُحرَّم - 1443 هـ
    01 - 09 - 2021 مـ
    01:06 صباحًا
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )

    [ لمتابعة رابط المشاركة الأصلية للبيان ]
    https://www.mahdialumma.com/showthread.php?p=360485
    _______________


    ردُّ الجواب للسائلين في العالمين ..


    وعليكم سلام الله ورحمته وبركاته ونعيم رضوانه، إذا كان اللّقاح إجباريًّا مِن الحكومات فلا مانع على الأنصار الذين اضطرّوا بسبب ضرر فقدان وظائفهم الحكوميّة والمدنيّة وسَفَرهم فحسبكم الله ونِعم الوكيل.

    فقولوا: " اللّهم اكفِنا شرّ اللّقاحات المَزعومة ضِد كورونا، اللّهم إننا نَشهَد أنَّه لا يَقِي مِن عذابك شيئًا إلا رحمتك وعفوك وحلمك سبحانك لا إله إلا أنت، اللّهم فَقِنا شرّ اللّقاحات بِحَولك وقوَّتك وقِنا شرّ عذابك برحمتك واجعل العذاب على المُعرِضين عن الدّاعي إلى الله ( عبدك وخليفتك على العالمين الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني ) على بَصيرةٍ مِن ربِّه ( القرآن العظيم )، اللّهم وخُصّ بعذابك الشديد كلّ كفَّارٍ عَنيدٍ كَرِه داعي الله إلى اتّباع سبيل رضوانك والاحتكام إلى كتابك القرآن العظيم، اللهم إنَّنا عبيدك الضعفاء المحتاجون إليك ندعوك بحقّ لا إله إلا أنت وبحقّ رحمتك التي كتبت على نفسك وبحقّ عظيم نعيم رضوان نفسك أن تَكفينا شَرّ اللّقاحات، فإنّا مؤمنون بآياتك البيّنات كما بَيَّنها خليفة الله المهدي وفَصَّلها تفصيلًا مِن العذاب الأدنى في سلسلة بيانات كورونا وسِرّه المَكنون في سلالات بعوضة الدّم في مُحكَم القرآن العظيم، اللّهم واكفِنا شَرّ كافّة آيات عذابك واكفِنا شَرّ العذاب الأكبر ليلة مرور كوكب سَقَر اللّواحة للبشر بالآفاق مِن قبل يوم التَّلاق. "

    وعلى كل حالٍ يا أحبَّتي في الله (الأنصار السابقين الأخيار) كونوا صادقين مع الله ومع أنفسكم، فكلٌّ يعلم أنَّ الله يعلم بما في نفسه فاحذروه، فَمَن كان يعلم الله أنّه مصدّقٌ بآيات الله بحرب بعوضة الدَّم ( مَثَل التحدَّي في القرآن العظيم ) أنَّها فعلًا مِن عذاب الله الأدنى دون العذاب الأكبر موعظةً مِن ربّ العالمين بالعذاب الأدنى دون العذاب الأكبر لعلّ العالمين إلى ربّهم يرجعون فيتَّبعون الصّراط المستقيم على بصيرةٍ مِن ربّهم ( البيان الحقّ للقرآن العظيم )؛ فاعلموا أنَّ الله يعلم بما في أنفسكم، فإن كُنتُم حقًّا مَجبورين مِن حكوماتكم باللّقاح فلا إثم عليكم كونكم في حُكم المُضطَرّ بسبب الجامعات والوظائف الحكوميّة والمدنيّة، فلا مانع وحسبكم الله ونعم الوكيل ومَن يتوكَّل على الله فهو حَسبُه ويحفظكم الله مِن شرِّه ومِن عذاب كورونا.

    وبَشِّروا العالَمين بكوفيدٍ جَديدٍ وشديدٍ ورَفْع عيار الحرب مِن الله جوًّا وبحرًا وبرًّا بما يسمّونها الكوارث الطبيعيّة ( طَبَع الله على قلوبهم فهُم لا يؤمنون )؛ إضافة مَدَدِ كوفيد جديد إلى جنوده الصغرى، وكويكب العذاب ( الرّاجفة ) وما يليها، أو يسبق بقيّة آيات العذاب الأدنى ( كوكب سقر ) فَيُعَجِّل الله للمجرمين بالعذاب الأكبر؛ ذلكم كوكب سَقَر الذي سوف يأتي لأرض البشر مِن جَنوبها فيحجُب جهة الجنوب الشّرقيّ وجهة الجنوب الغربيّ حين شروقه، وأمّا سبب التعجيل بكوكب العذاب الأكبر لكافّة قرى البشر ذلك بأنّهم كَفَروا بجميع آيات الله من العذاب الأدنى، فمَهما حذَّرهم خليفة الله المهديّ ناصر محمد اليمانيّ مِن كلّ مَدَدٍ جديدٍ وشديدٍ مِن عذاب ما يسمّونه فايروس كورونا لقال الملحدون: " هذا شيءٌ طبيعيّ؛ ليست آيات عذاب تحذيريّة مِن الله بل مُجرَّد تحوّرات وبائيّة معروفة "! فاستَخَفّوا بعقول الناس فصدَّقوهم، برغم أنَّ التحوّر هو إلى الأدنى لِضَعْف الوباء ( لو كان مُجرَّد وباء فهي غَيمة وتزول وليس عذَّابًا مُستَمِرًّا على طول الدّهر )، وإن حذَّرناهم مِن عذاب الله الأدنى بِرَفْع عيار طوفان الماء المُنهَمِر وحِجارة شظايا مِن جِبالٍ مِن برد وصواعق وغَرَق وبراكين وزلازل وإعصار فيه نار ليحرِق غابات البشر الخضراء فَيَطال ديارهم، وإعصار الرّيح العاصِف الحَلَزوني وإعصار الريح القاصف المُستَقيم، وأشَدّها العَقيم المُستَقيم ذو صِرٍّ شَديدٍ؛ أي ذو بردٍ شديد، لقالوا " هذا شيء كان مُتَوقَّعًا بسبب الاحتباس الحراريّ " وإنَّهم لكاذبون؛ بل بسبب اقتراب كوكب سَقَر وتأثيره على الشمس والأرض، ولسوف يعلمون حين يأتيهم كوكب سَقَر إنّا لصادِقُون؛ ففَزِعُوا فزعًا شديدًا فيقولون آمنّا به، فيأخذ الله المُجرمين المُعرِضين أعداء ربّ العالمين مِن مكانٍ قريبٍ، ويُعَذِّب ما دُون ذلك مِن الضّالين فيهديهم أجمعين إلى الصّراط المستقيم لَئِن سألوا الله بحقّ لا إله إلا هو وبحقّ رحمته الّتي كتب على نفسه فعسى الله أن يرحمهم فيكشف عنهم عذاب كوكب عذابه بعد أنْ تَشيب مِن أهوالِه رُؤوسهم ليتّبعوا كتابه القرآن العظيم ليُطِيعوا الله وخليفته على العالمين ويُنجي أولياء الله الصّادقين لا خوفٌ عليهم ولا هم يحزنون.

    وسلامٌ على المُرسَلين والحمدُ لله ربّ العالمين..
    أخوكم خليفة الله وعبده الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ.
    __________



    البيعة لله



    أعوذ بالله من الشيطان الرجيم
    إِنَّ الَّذِينَ يُبَايِعُونَكَ إِنَّمَا يُبَايِعُونَ الله يَدُ الله فَوْقَ أَيْدِيهِمْ فَمَن نَّكَثَ فَإِنَّمَا يَنكُثُ عَلَى نَفْسِهِ وَمَنْ أَوْفَى بِمَا عَاهَدَ عَلَيْهُ الله فَسَيُؤْتِيهِ أَجْرًا عَظِيمًا (10)




  4. - 24 -
    الإمام المهديّ ناصر محمّد اليمانيّ
    08 - ربيع الأول - 1443 ه‍ـ
    14 - 10 - 2021 مـ
    08:58 صباحًا
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )

    [ لمتابعة رابط المشاركة الأصلية للبيان ]
    https://www.mahdialumma.com/showthread.php?p=362828
    _________


    العجَمُ والعَرب .. كوكبُ العذابِ اقترَب.


    بِسم الله الرحمن الرحيم الغفّار لمن تاب وأناب مُنزِّل الكتاب وهازم الأحزاب (بكوكبِ العذاب) المُعرضين عن القرآن العظيم رسالة الله الموحّدة للناس أجمعين والمحفوظ من التّحريف والتزييف إلى يوم الدّين، حُجّة الله البالغة على العرب والعجم.

    ويا معشر العجم والعرب، إنّ كوكب العذاب اقترب، فأين الهرب؟! ألا وإنّ دليل شِدّة اقترابه في أخبار القرآن العظيم هو أن يغزو العالم فايروس كورونا من حيث لا يعلمون منشأهُ الحيوانيّ كونَه لم يأتِ من الطّبيعة الحيوانيّة بل تحَدٍّ من ربّ العالمين؛ سُلالة بعوضةٍ ما لا تُحيطون بها علمًا بعدُ لكي تعلموا أنّكم لا تُحيطون بشيءٍ من علمه إلّا بما شاء الله سبحانه وهو من العذاب الأدنى، وكذلك فيه حكمة لكي يُوقِف بادئ الأمر عجلة حياة العالم بما فيها مصانِعهم أشهرًا عديدةً فمن ثم يَرفع اللهُ معيار الحربِ المُناخيّّة؛ فيضانات، وكسف جبال من بَرد تتجزّأ إلى شظايا قاتلة، وأعاصير غرق، وإعصار نار الحريق لحدائق الغابات، وبراكين، وزلازل، وكافّة أنواع حرب الله المناخية بالعذاب الأدنى دون العذاب الأكبر لعلّكم إلى الله ترجعون! وفصّلنا ذلك منذ زمنٍ بعيد من قبل الأحداث، فلا داعي أن نُعيد.

    وربما يودّ أحد السائلين أن يقول: " اللّهم نعم إنّ فايروس كورونا جاء نهاية عام 2019 وتمّ حَجر العالم بأسره في بداية عام 2020 وقلنا رُبّ ضارة نافعة، واعتقدنا أنّ فايروس كورونا حلّ مشكلة الاحتباس الحراري التي عجز عن حلّها مؤتمر باريس كونَه أوقف المصانع وحركة السيّارات والقطارات والطائرات والبواخر، وأيقنّا أنّها حتمًا سوف تَخفّ كوارث المناخ بسبب تخفيف عادم ثاني أكسيد الكربون فقلنا إنّ فايروس كورونا حلّ مشكلة لم تستطع حلّها اتفاقيّة باريس للمناخ والتي كانت تطالب بتخفيف خمسين في المائة، ولم يتم تطبيقها بسبب خشية الدول على تضرّر اقتصادهم،
    وجاءت كورونا فوقفت الانبعاثات الكربونيّة بنسبة مائة بالمائة لأشهر عديدة، واعتقدنا أنّها حتمًا سوف تخفّ كوارث المناخ ولكنّنا تفاجأنا بالعكس! فبدل أن تخفّ الكوارثُ المناخيّة حدث عكس ما كنّا نتوقّعه؛ بل ارتفع معيار الحرب المناخية؛ فيضاناتٍ وأعاصير وكوارث مناخيّة بشكل غير مسبوق في معظم أنحاء العالم، فحطّم فايروس كورونا نظريّة الاحتباس الحراريّ كون اتفاقيّة باريس التي لم يتمّ تنفيذها كما اتّفقوا على توقيف خمسين في المائة من عوادم المصانع، ولكن فايروس كورونا أوقفها مائة بالمائة أشهرًا عديدة بسبب الحجورات والإغلاق الشامل، ولكنّه ارتفع معيار الكوارث المناخيّة بشكل غير مسبوق منذ عام 2020 وعامنا الحالي 2021 فباءت بالفشل نظرية الاحتباس الحراري.

    ويا ناصر محمد اليمانيّ، إنّ بياناتك في مختلف المجالات يأتي تصديقها على الواقع الحقيقي، ويعلم ذلك من يُتابع بياناتك منذ أكثر من ستة عشر عامًا وأنت تُنكر وتكفر بنظريّة الاحتباس الحراري وتقول بل هو كوكب النار ( سَقَر ) يقترب من أرض البشر، فبدأ تأثيره على كوكب الأرض وهو لا يزال منه في مكانٍ بعيد ولك في ذلك بياناتٍ كثيرةٍ ولم نُصدّقك بل صَدّقنا نظريّة الاحتباس الحراري، ولكن نظريّة الاحتباس الحراري باءت بالفشل، فهل لك أن تستنبط لنا من القرآن العظيم أنّ فايروس كورونا أرسلهُ الله لتصديق فتواك لتحطيم نظريّة الاحتباس الحراري بسبب أنّه سوف يُجبرنا أشهرًا عديدة لتوقيفِ مصانعنا وعجلة الحياة الكربونيّة فمِن ثمّ يرفع حرب المناخ غير المسبوقة كي يُحطِّم نظريّة الاحتباس الحراري؟ فمن ثم نجيب على السائلين ونقول: تجدون الخبر في قول الله تعالى:
    { وَالَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا سَنَسْتَدْرِجُهُم مِّنْ حَيْثُ لَا يَعْلَمُونَ ‎﴿١٨٢﴾‏ وَأُمْلِي لَهُمْ ۚ إِنَّ كَيْدِي مَتِينٌ ‎﴿١٨٣﴾‏ أَوَلَمْ يَتَفَكَّرُوا ۗ مَا بِصَاحِبِهِم مِّن جِنَّةٍ ۚ إِنْ هُوَ إِلَّا نَذِيرٌ مُّبِينٌ ‎﴿١٨٤﴾‏ أَوَلَمْ يَنظُرُوا فِي مَلَكُوتِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا خَلَقَ اللَّهُ مِن شَيْءٍ وَأَنْ عَسَىٰ أَن يَكُونَ قَدِ اقْتَرَبَ أَجَلُهُمْ ۖ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَهُ يُؤْمِنُونَ ‎﴿١٨٥﴾‏ مَن يُضْلِلِ اللَّهُ فَلَا هَادِيَ لَهُ ۚ وَيَذَرُهُمْ فِي طُغْيَانِهِمْ يَعْمَهُونَ ‎﴿١٨٦﴾ } صدق الله العظيم [ سورة الأعراف ].

    وأنتم إلى حدّ الآن لم تستطيعوا أن تعلموا من أين غزاكم الله بفايروس كورونا وأنجز مهمّته بنجاح وأوقف مصانعكم وسيّاراتكم وطائراتكم وبواخركم أشهرًا عديدة لتقليل العوادم في الغلاف الجوي، فمن ثم رفع الله معيار حربه المناخية لتعلموا أنّ نظرية الاحتباس الحراري غير صحيحة، فمن ثم تنظروا إلى ما حولكم في ملكوتِ المجموعة الشمسيّة فحتمًا تجدونها غير طبيعية أجمعين بما فيهنّ الشمس بسبب أنّه أربكها قدوم شيءٍ خفيّ!
    بل سوف يؤثر على كل ما خلق الله من شيءٍ في المجموعة الشمسيّة، فلا قِبَل للمجموعة الشمسيّة بمقاومة كوكب الطامّة الكُبرى؛ ذلكم كوكب ( سَقَر )؛ ذلك ما تسمّونه كوكب ( نيبيرو )؛ بل اقترب أجلكم ليلة مروره في سماء أرض البشر، فهل من مُدَّكِر؟ فتدبّروا الخبر في كتاب الله القرآن العظيم، تصديقًا لقول الله تعالى: { وَالَّذِينَ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا سَنَسْتَدْرِجُهُم مِّنْ حَيْثُ لَا يَعْلَمُونَ ‎﴿١٨٢﴾‏ وَأُمْلِي لَهُمْ ۚ إِنَّ كَيْدِي مَتِينٌ ‎﴿١٨٣﴾‏ أَوَلَمْ يَتَفَكَّرُوا ۗ مَا بِصَاحِبِهِم مِّن جِنَّةٍ ۚ إِنْ هُوَ إِلَّا نَذِيرٌ مُّبِينٌ ‎﴿١٨٤﴾‏ أَوَلَمْ يَنظُرُوا فِي مَلَكُوتِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا خَلَقَ اللَّهُ مِن شَيْءٍ وَأَنْ عَسَىٰ أَن يَكُونَ قَدِ اقْتَرَبَ أَجَلُهُمْ ۖ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَهُ يُؤْمِنُونَ ‎﴿١٨٥﴾‏ مَن يُضْلِلِ اللَّهُ فَلَا هَادِيَ لَهُ ۚ وَيَذَرُهُمْ فِي طُغْيَانِهِمْ يَعْمَهُونَ ‎﴿١٨٦﴾ } صدق الله العظيم [ سورة الأعراف ].

    وبناءً على قول الله تعالى:
    { أَوَلَمْ يَنظُرُوا فِي مَلَكُوتِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا خَلَقَ اللَّهُ مِن شَيْءٍ وَأَنْ عَسَىٰ أَن يَكُونَ قَدِ اقْتَرَبَ أَجَلُهُمْ ۖ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَهُ يُؤْمِنُونَ ‎﴿١٨٥﴾ ‏} صدق الله العظيم [ الأعراف ].

    فهذا دليل قطعيّ أنّ كوكب سَقَر بما تسمّونه كوكب نيبيرو حقًّا اقترب، وبسبب اقترابه اقترب أجلكم ليلةَ مروره في سماء أرضكم؛ بل الدّليل على اقترابه تجدونه يؤثّر على كافّة كواكب المجموعة الشمسيّة بكافّة كواكبها وأقمارها ونيازكها ومداراتها وحركاتها وزواياها السّماوية، كون التأثير في خبر الذّكر شامل تعلمونه أنّه يشمل كل شيءٍ خلقه الله من حولكم في ملكوت المجموعة الشمسيّة من خلال قول الله تعالى:
    { أَوَلَمْ يَنظُرُوا فِي مَلَكُوتِ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَا خَلَقَ اللَّهُ مِن شَيْءٍ وَأَنْ عَسَىٰ أَن يَكُونَ قَدِ اقْتَرَبَ أَجَلُهُمْ ۖ فَبِأَيِّ حَدِيثٍ بَعْدَهُ يُؤْمِنُونَ ‎﴿١٨٥﴾‏ } صدق الله العظيم [ الأعراف ].

    وكذلك بسبب الإغلاق الشّامل للعالمين بسبب كورونا، فقد علمت الدول الكبرى أنّ نظرية الاحتباس الحراري ليست بسبب مصانع البشر بل هي بسببٍ آخر ويكتمون الخبر عن العالمين!
    وأعلم أنَّما يرجمون بالغيب العلميّ عن وجود كوكبٍ يقترب من الأرض برغم أنّهم لم يشاهدوه مباشرةً كون له عدّة ألوان: أبيض كالشمس وأحمر وأسوَد فكيف يشاهدوا كوكبًا حين يكتسي بنار أسوَد من ظلام القمر في المحاق؟! فهل تشاهدون القمر في المحاق برغم قربه الشديد من الأرض؟ وكذلك كوكب سقر حين يكتسي بالنّار شديدة السّواد، ولكنّهم سيعلمون بقدومه من خلال النظريّات العلميّة من خلال تأثيرهِ على كافّة كواكب المجموعة الشمسيّة على الشمس والقمر، بل أدركت الشمس القمر بسبب اقتراب كوكب سقر فيَحدُث الإبدار المُبَكِّر من قبل ليلة النّصف من الشهر القمري نذيرًا تكرّر في سماء البشر ولم يُحدِث لهم ذكرى، ولسوف تحدث لكم أحداثُ كوارثَ مناخيّة تترى ولا أظنّها سوف تُحدث لكم ذكرى، كون المغفّلون الذين لا يعقلون ولا يتفكّرون لا يُصدّقون إلّا ما صرّحت به وكالة ناسا الأمريكيّة وليس ما صرّح به خليفة الله المهديّ ناصر محمّد اليمانيّ من أخبار أصدق الكلام؛ كلام الله ربّ العالمين، بل وكالة ناسا وغيرها يُخفون الحقيقة عن العالمين، ولن تنفعكم وكالة ناسا ( حامية كوكب الأرض! ) من مخاطر نيازك كويكبات الفضاء والله لا يستطيعون أن يحموا أنفسهم من كويكب الرّجفة الأولى، ولسوف يستهدف الله بكويكب العذاب الولايات المتّحدة الأمريكيّة ( حامية كوكب الأرض! ) من نيازك الفضاء فلا يستطيعون حماية أنفسهم، ولسوف يرتطم وراء المحيط الأطلسي في اليابسة في الولايات المتحدة الأمريكيّة بسرعة الضوء حين ارتطامه، تصديقًا لقول الله تعالى: { وَمَا أَمْرُنَا إِلَّا وَاحِدَةٌ كَلَمْحٍ بِالْبَصَرِ ‎﴿٥٠﴾‏ وَلَقَدْ أَهْلَكْنَا أَشْيَاعَكُمْ فَهَلْ مِن مُّدَّكِرٍ ‎﴿٥١﴾‏ } صدق الله العظيم [ سورة القمر ].

    والرّادفة في مكان آخر، وأمّا كوكب سقر فحتميّ القدوم ولن يرتطم بالأرض بل يمرّ في سمائها فيحجب السماء عن أهل الليل وأهل النهار، وأعلم علم اليقين كم سنته القطبيّة وكم ثانيته وكم دقيقته وكم ساعته وكم شهره، ألا وإنّ سنة كوكب سَقَر القطبيّة ست آلاف سنة، ولسوف نبيّن لكم ثانيته ودقيقته وساعته ويومه وشهره وسنته، كون ثانية كوكب سقر يتم ضربها في ستين فُيعطي ناتج الحساب بحسب يوم الله في الكتاب لحساب يوم العذاب الأكبر بدءًا من حساب الثانية كما يلي:
    ثانيته: 6000×60= 360000 ثانية.
    دقيقته: 6000×60= 360000 دقيقة.
    ساعته: 6000×60= 360000 ساعة.
    يومه: 6000×60= 360000 يوم.
    شهره: 6000×60= 360000 شهر.
    سنته: 6000×60= 360000 سنة.
    حساب إلكترونيّ في منتهى الدّقة في الحساب في محكم الكتاب، تصديقًا لقول الله تعالى:
    { وَيَسْتَعْجِلُونَكَ بِالْعَذَابِ ۚ وَلَوْلَا أَجَلٌ مُّسَمًّى لَّجَاءَهُمُ الْعَذَابُ وَلَيَأْتِيَنَّهُم بَغْتَةً وَهُمْ لَا يَشْعُرُونَ ‎﴿٥٣﴾‏ يَسْتَعْجِلُونَكَ بِالْعَذَابِ وَإِنَّ جَهَنَّمَ لَمُحِيطَةٌ بِالْكَافِرِينَ ‎﴿٥٤﴾‏ } [ سورة العنكبوت ].

    تصديقًا لقول الله تعالى:
    { وَيَسْتَعْجِلُونَكَ بِالْعَذَابِ وَلَن يُخْلِفَ اللَّهُ وَعْدَهُ ۚ وَإِنَّ يَوْمًا عِندَ رَبِّكَ كَأَلْفِ سَنَةٍ مِّمَّا تَعُدُّونَ ‎﴿٤٧﴾ }‏ صدق الله العظيم [ سورة الحج ].

    ويحدث في خلال آخر أيام الدّهر بحسب أيّام الله، وأمّا سنين الدّهر بحسب سنين يوم الله في الكتاب فهي خمسين ألف سنة، فبما أنّ يوم الله الواحد كألف سنةٍ مما تعدّون، إذًا السّنة الواحدة حتمًا سوف تكون ثلاث مائة وستين ألف سنةٍ ممّا تعدّون، وبما أنّ سنين الدّهر في الكتاب خمسون ألف سنة وتعدل بسنينكم ثمانية عشر مليار سنة ممّا تعدون، فمن ثمّ نقوم بقسمتها كما يلي:
    18000000000 ÷ 360000 = 50000 سنة من سنين الله في الكتاب منذ أن بدأ تاريخ الدهر والشهر يوم الجمعة ليلة السبت، تصديقًا لقول الله تعالى:
    بسم اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ: {سَأَلَ سَائِلٌ بِعَذَابٍ وَاقِعٍ ‎﴿١﴾‏ لِّلْكَافِرِينَ لَيْسَ لَهُ دَافِعٌ ‎﴿٢﴾‏ مِّنَ اللَّهِ ذِي الْمَعَارِجِ ‎﴿٣﴾‏ تَعْرُجُ الْمَلَائِكَةُ وَالرُّوحُ إِلَيْهِ فِي يَوْمٍ كَانَ مِقْدَارُهُ خَمْسِينَ أَلْفَ سَنَةٍ ‎﴿٤﴾‏ فَاصْبِرْ صَبْرًا جَمِيلًا ‎﴿٥﴾‏ إِنَّهُمْ يَرَوْنَهُ بَعِيدًا ‎﴿٦﴾‏ وَنَرَاهُ قَرِيبًا ‎﴿٧﴾‏ يَوْمَ تَكُونُ السَّمَاءُ كَالْمُهْلِ ‎﴿٨﴾‏ وَتَكُونُ الْجِبَالُ كَالْعِهْنِ ‎﴿٩﴾‏ وَلَا يَسْأَلُ حَمِيمٌ حَمِيمًا ‎﴿١٠﴾‏} صدق الله العظيم [ سورة المعارج ].

    ويا معشر الأنصار السابقين الأخيار، ممنوع الانتظار لمراجعة هذا البيان من قِبَل المُكلّفين من الناحية النحويّة بل يتمّ نشره على الفور بكلّ وسيلة عالميّة في الإنترنت العالميّة، وبلاغه إلى كلّ مواقع القنوات العربيّة والأعجميّة وكافّة مواقع الأخبار العالمية بدءًا من الترند العالميّ لمدة ثلاثة أيام وبعد ذلك تكثيف النشر في مختلف مواقع الأخبار والفيسبوك واليوتيوب وغيرهما.

    واقترب اليوم الفصل وما هو بالهزل، وبرغم تفصيل حساب حركة كوكب العذاب، فلن يأتيكم إلّا بغتةً كونكم لا تعلمون كم بقي من حسابهِ ولكنّه في عصري وعصركم، ولو نُعلمكم بميعاد مُروره بحسب تاريخكم فإنّ الذين لا يعقلون ولا يتفكّرون سوف يؤخّرون بيعتهم لاتّباع داعي الحق من ربّهم حتى تطمئِن قلوبهم بمطرِ نار كوكب سقر فيُهلكهم؛ كون من البشر كالبقر التي لا تتفكّر، وأمّا أصحاب العقول المُتفكّرة فحتمًا سوف يقولون: " اللّهم إن كان هذا هو الحقّ من عندك فاهدنا إلى اتّباعه من قَبل أن يأتي كوكبُ سَقَر قبل أن نَذلّ ونخزى بعذابٍ أليم ". وأمّا الذين اهتدوا فسوف يزيدهم إيمانًا وهم يستبشرون بأنّهم على هُدىً من ربّهم.

    وسلامٌ على المُرسَلين والحمدُ للهِ ربِّ العالمين..
    خليفة الله على العالمين الإمام المهديّ ناصر محمّد اليمانيّ.
    __________________

  5. - 25 -
    الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني
    07 - جمادى الأولى - 1443 هـ
    11 - 12 - 2021 مـ
    08:51 صباحًا
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )

    [ لمتابعة رابط المشاركة الأصلية للبيان ]
    https://www.mahdialumma.com/showthread.php?p=365126
    ____________



    حَربٌ مِن الله كونيّة وكورونيّة ..


    بسم الله الجبّار الواحد القهّار، ربّ السماوات والأرض وما بينهما؛ ربّ كل شيءٍ ومليكه؛ الله ربّ العالمين..

    ويا للعجب يا معشر العَجَم والعرَب! وإنكم لتعلمون ما أنتم فيه من حربٍ كونيّةٍ وحربٍ كورونيّةٍ، والسؤال الذي يطرح نفسه لكافة العجَم والعرَب: فمن وراء هذه الحرب الكونيّة والحرب الكورونيّة؟ كونه اشتدّ معيار حرب الله الكونيّة من العذاب الأدنى في عام 2020 وكذلك عام 2021 مـ وما يليه أشَدّ للذين لا يعقلون أنه الحقّ من ربهم، والسؤال الذي يطرح نفسه هو: لماذا ارتفع معيار حرب كوارث التغيّرات المناخيّة موافقًا في خِضَم أذان حرب كورونا العالميّة؟ وذلك لحكمةٍ من الله كي يعلم العالمين أن الذي وراء حرب كورونا العالميّة هو ذاته الذي وراء الحرب الكونيّة ( الله لا إله إلا هو ربّ ملكوت السماوات والأرض وما بينهما ورب العرش العظيم ) لو كنتم تعقلون، وإنها لحُجّةٌ بالغة وما تُغني الآيات ونُذُر العذاب عن قومٍ لا يؤمنون بالله ربّ العالمين.

    ولا أريد أن أكتُب بيانًا جديدًا بل تذكيرًا بما جاء في البيانات من قبل هذا وذلك حتى لا يظن الجاهلون أنّنا نكتب البيانات من بعد الأحداث العالميّة، ولكنّي الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ خليفة الله على العالمين أعلم مِن الله ما لا تعلمون يا معشَر العجَم والعرَب الإمّعات؛ إن أحسن العجَم أحسَنوا وإن أساؤوا العجَم أساؤوا وراءهم، وحتى وإن دَخَلوا جُحر ضبٍّ دَخَلوا وراءهم، وإن ألحَد العجَم بالله ربّ العالمين فكذلك يُلحِدون بالله صُنّاع القرار العرب وعلماؤهم وراء العجَم، وبما أن العجَم اتَّخَذوا الله وراءهم ظهريًّا في عصر ارتفاع معيار حرب الله الكونيّة والكورونيّة فكذلك العرَب يتَّبعونهم في عقيدة غضب الطبيعة والكوارث الكونيّة، طَبَع الله على قلوب المُجرمين الذين يعلمون الحقّ من ربّهم وهم للحقّ كارهون، وبما أن العجَم لم يستكينوا لربِّهم ولا يتضرَّعون بسبب إلحادهم بالله ربّ العالمين فكذلك العرَب يفعلون مثلهم فما استكانوا مثلهم لله وما يتضرَّعون، فخبركم هذا قد أنزله الله في عِلم الغيب في مُحكَم القرآن العظيم تصديقًا لقول الله تعالى: { وَلَقَدْ أَخَذْنَاهُم بِالْعَذَابِ فَمَا اسْتَكَانُوا لِرَبِّهِمْ وَمَا يَتَضَرَّعُونَ ‎﴿٧٦﴾‏ حَتَّىٰ إِذَا فَتَحْنَا عَلَيْهِم بَابًا ذَا عَذَابٍ شَدِيدٍ إِذَا هُمْ فِيهِ مُبْلِسُونَ ‎﴿٧٧﴾‏ وَهُوَ الَّذِي أَنشَأَ لَكُمُ السَّمْعَ وَالْأَبْصَارَ وَالْأَفْئِدَةَ ۚ قَلِيلًا مَّا تَشْكُرُونَ ‎﴿٧٨﴾‏ وَهُوَ الَّذِي ذَرَأَكُمْ فِي الْأَرْضِ وَإِلَيْهِ تُحْشَرُونَ ‎﴿٧٩﴾‏ وَهُوَ الَّذِي يُحْيِي وَيُمِيتُ وَلَهُ اخْتِلَافُ اللَّيْلِ وَالنَّهَارِ ۚ أَفَلَا تَعْقِلُونَ ‎﴿٨٠﴾ } صدق الله العظيم [ سورة المؤمنون ].

    وربما يودّ السائلون أن يقولوا: " يا ناصر محمد اليماني، ما دُمت تستنبط علوم الغيب لأحداثٍ كُبرى فتأتي بخبرها من كتاب الله القرآن العظيم أفلا تُخبرنا في شأن أوميكرون الجَديد؟ فهل هو سوف يكون أخفّ مِن كورونا أم أشد فتكًا؟ فلا يزال العجـم والعرَب في حيرةٍ من أمر فايروس أوميكرون، فهل هو أشد أم أخفّ؟ " فمن ثمّ يردّ خليفة الله المهديّ ناصر محمد اليمانيّ على السائلين في العالمين وأقول: سبق أن فصلنا لكُم الأخبار تفصيلًا في بياناتٍ مِن قبل الحدَث، أم تظنُّوا خليفة الله على العالمين يتكلّم بالتوقُّعات كمثلكم؟! فهل تجدوا في بياناتي أنّي أقول أنّي أتوقّع؟! ولكنّ التوقّع مُجرّد ظنّ لا يُغني من الحقّ شيئًا، هيهات هيهات ورب الأرض والسماوات لا أنطق لكم بالظنّ الذي لا يُغني مِن الحقّ شيئًا؛ بل الحقّ والحقّ أقول كما عَلَّمني مَن اصطفاني خليفته على العالمين ( الله ربّي وربّكم ): أن ما تُسمّونه أوميكرون عذاب من رجزٍ أليمٍ كما وعدناكم مِن قبل بإذن الله بفايروس ذي شركاءٍ ( تحالف فايروسيّ )، فقد دخلتم في مرحلة عذاب الرِّجز الأليم بسبب تكذيبكم بآيات الله وتصديتكم وتضليلكم عن تصديق الناس بها، وعليه فحتمًا سوف ينال المجرمون منكم عذابًا من رجزٍ أليمٍ تصديقًا لقول الله تعالى: { وَالَّذِينَ سَعَوْا فِي آيَاتِنَا مُعَاجِزِينَ أُولَٰئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مِّن رِّجْزٍ أَلِيمٌ ‎﴿٥﴾‏ وَيَرَى الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ الَّذِي أُنزِلَ إِلَيْكَ مِن رَّبِّكَ هُوَ الْحَقَّ وَيَهْدِي إِلَىٰ صِرَاطِ الْعَزِيزِ الْحَمِيدِ ‎﴿٦﴾‏ } صدق الله العظيم [ سورة سبأ ].

    فاسمعوا واعقِلوا ما سوف نفتيكم بالحقّ: فاعلموا عِلم اليقين أن ما تُسمّونه متحوّر أوميكرون إن كان حقًّا وصَل فايروس جديد مِن آيات العذاب فلا ينبغي له أن يكون أخفّ حِدّة مِن بطش كوفيد ما قبله من كورونا من آيات العذاب، كون ناموس آيات العذاب الأدنى في الكتاب ( فكلّ آيةٍ هي أكبر من أختها ) تصديقًا لقول الله تعالى: { وَمَا نُرِيهِم مِّنْ آيَةٍ إِلَّا هِيَ أَكْبَرُ مِنْ أُخْتِهَا ۖ وَأَخَذْنَاهُم بِالْعَذَابِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ ‎﴿٤٨﴾‏ } صدق الله العظيم [ سورة الزخرف ].

    وبناءً على فتوى الله في مُحكَم كتابه في سُنَن الله في العذاب الأدنى في كلّ زمانٍ فحتمًا لا شكّ ولا رَيب أنّ ما تُسمّونه متحوّر أوميكرون هو أشدّ بطشًا مِن ذي قبله في عذاب القلوب التي في الصّدور، تلكم كائنات دمويّة؛ كائنات حيّة ذَكيّة كما علَّمها الله خالقها وقائدها، مُرسَلة بأمره كما جهّزها وعلَّمها فيفعلون ما يؤمرون من ربّهم، وسبقت فتوى الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ منذ ما يُقارِب السنتين منذ أوّل بيانٍ وما يليه في شأن بعوضةٍ ما لا تُحيطون بها علمًا سلالاتها ما تسمونها فايروسات كورونا المستجدّة، وسبقت فتوانا بالحقّ أنها كائنات حيّة ذكيّة هوائيّة بَرِّيَّة وبحريّة؛ عابرات الحدود والقارات والمحيطات، وليست كمثل الفيروسات الوبائيّة، وأفتيناكم مُنذ سنتين أنّ لها قائدًا عظيمًا لستم بقدّه ولا كُفوًا له ولا لجنوده الصغرى كونها بقيادة الله ربّ العالمين تصديقًا لقول الله تعالى: { فَذَرْنِي وَمَن يُكَذِّبُ بِهَٰذَا الْحَدِيثِ ۖ سَنَسْتَدْرِجُهُم مِّنْ حَيْثُ لَا يَعْلَمُونَ ‎﴿٤٤﴾‏ وَأُمْلِي لَهُمْ ۚ إِنَّ كَيْدِي مَتِينٌ ‎﴿٤٥﴾‏ } صدق الله العظيم [ سورة القلم ].

    ألا وإنّ جُند الله هُم الغالبون ولسوف تعلمون، وما ظلمَكم الله ولكن أنفسكم تظلمون، فلكَم نصحت لكُم ليلًا ونهارًا ولَم يزِدكم نُصحي إلّا فرارًا وإلحادًا بالله كونكم للحقّ كارهين ولا تحبّون الناصحين، وجاءكم الموت وأنتم معرِضون، فادعوا الذين زعمتَم مِن دون الله ليكشفوا عنكم عذابه إن كنتم صادقين يا معشر المُلحدين بالله ربّ العالمين.

    فلا تزال الكائنات الصغرى في الكتاب الحيّة الدمويّة تشن حربها العالميّة، وإحصائيّات يوميّة؛ إصابات وقَتلى يوميًّا؛ آلاف.. ما بين مُصاب وقَتيل.

    فلكم نصحت لكم أن اعبدوا الله وحده لا شريك له واتَّبِعوا كتابه القرآن العظيم ولكن لا تحبّون الناصحين، فلا تزالون في العذاب الأدنى دون العذاب الأكبر لعلكم ترجعون، وما تُغني الآيات ونُذُر العذاب الأصغر دون العذاب الأكبر عن قومٍ لا يؤمنون كونهم لا يعقلون ولا يتفكَّرون ما بال هذه الكائنات الحيّة الذكيّة ذات خطة إستراتيجيّة ذكيّة في حربها؟ بل تتَّخِذ القلب المُعسكَر وغرفة العمليّات لشنّ حربها وهي الآن تتسلل إلى بطون قلوب مَن يشاء الله في العالمين فمِن ثمّ تنتظر أوامر الله لشنّ حربها الشرسة فتُسيطر على قلبِ الإنسان فتتَّخذ القلوب التي في الصدور قاعدتها الإستراتيجيّة لشنّ حربها إلى كافة أجهزة الإنسان فتُصيبها بالشلل التام عبر الدَّم وتجعل القلب يضُخَّها بنفسه عبر الدَّم الى كافة عروق الجِسم، ولذلك تسري في الجِسم كسريان النار في الهشيم مِن حافّة الرأس إلى القدم كونها تجري مَجرى الدَّم كما عَلَّمناكم مِن قبل أن تعلموا، وقلنا لكم أنّها سلالات بعوضة الدَّم يا بني آدم فلا ولن تجدوا الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ يتناقض في نقطةٍ واحدةٍ مِن عشرات النقاط التي كتبناها في شأن ما تسمونه كورونا وما هو بكورونا؛ بل سلالات بعوضةٍ ما لا تُحيطون بها عِلمًا، وعلَّمناكم مُنذ أوّل بيانٍ صَدَر في تاريخ: ( 05 - 03 - 2020 مـ )
    ( https://www.mahdialumma.com/showthread.php?p=324226 )
    أنّها عذابٌ عالميٌّ مُقيمٌ وليس مجرَّد وباءٍ غَيمة وتزول، وعلَّمناكم يا معشر أطباء البشَر أنَّكم سوف تجِدوا مِن مَكر الكائنات الحيّة الذكيّة ما لم تكونوا تحتسبون فتعجزكم علميًّا؛ بل وتجعل عِلمكم صفرًا على الشمال؛ مُجرّد احتمالات بعد أن كان عِلمكم فيزيائيًّا دقيقًا فتجعله صفرًا على الشمال حتى ينزع العالمين ثقتهم في أطبائهم الذين فرحوا بما عندهم مِن العلم فأخَّروا أُمَّتَهم عن التضرُّع إلى الله وطاعة الله وخليفته على العالمين الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ، وأخَّروهم علماء الطب وعلماء المناخ وعلماء الدين عن الاستجابة لداعي الله الحقّ، ولسوف يعلمون بأيِّ مُنقَلَبٍ ينقلبون، والذين يستخفّون بعقولهم من الشعوب فيَصَدِّقونهم ويكذِّبون بكلام الله في مُحكَم القرآن العظيم فلن يستطيعوا أن يحجزوا عنهم عذاب الله بل لا يستطيعون نَصر أنفسهم من عذاب الله الجيش الأبيض، فعمّا قريبٍ سيُهزَم الجَمع فيولّون الدُّبُر ولن يُعَقِّبوا فرارًا مما سوف يشاهدون من الإصابات والوفيات فتخرّ وزارات الصحة خاوية على عروشها في العالمين، وشركات اللقاحات سوف تغزوهم جنود الله الذكيّة من حيث لا يشعرون كونهم ألْهوا العالمين بانتظار لقاحاتهم عن التضرُّع إلى الله والرجوع إليه واتِّباع كتابه القرآن العظيم.

    ويا معشر الأنصار السابقين الأخيار إنّي كذلك أخشى عليكم من كورونا كونكم تهِنوا في التبليغ في انتظار بيانٍ جديدٍ فتجبِرون خليفة الله المهديّ ناصر محمد اليماني بكتابة بيانٍ جديدٍ برغم إنّي سبق وأن فصَّلت لكم في البيانات الغيبيّة مِن قَبْل الأحداث، فهل ترون نشر البيان قَبل الحدَث أفضل أم بعد الحدَث؟! ونُحَرِّم اقتباس أي بيانٍ ما لم ترفقوا تاريخ البيان من قبل الحدَث، واعلموا علم اليقين أن كافة النقاط في بياناتي سوف ترونها تتحقَّق على الواقع الحقيقيّ جميعًا بإذن الله، فليست بيانات الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني رجمًا بالغيب وأنتم على ذلك من الشاهدين، فكونوا شهداء بالحقّ على أنفسكم وعلى أمّتكم بالتبليغ بالبيان الحق للقرآن العظيم إلى العالمين أجمعين ما استطعتم، فلا تهِنوا في إنقاذ العالم ما استطعتم.

    ومَن أراد بيان الشفاء التّام مِن كورونا مِن العالمين أو أراد أن يصرف الله عنه عذاب كورونا فحسَب فتوى الله أن الشفاء التام لِما في الصدور هو في البيان الذي كتبناه في تاريخ: ( 26 رمضان لعام 1441 ) بعنوان: ( فايروس كورونا والبيان الفصل وما هو بالهزل .. )
    ( https://www.mahdialumma.com/showthread.php?p=329951 )
    ومَن أبى واستكبَر عن دعاء الله في ذلك البيان واستنكَف أن يدعو بالدعاء الكامل الكامل الكامل في ذلك البيان واستكبَر فقد ظَلم نفسه حسب فتوى الرحمن؛ فيه شفاءٌ لِما أصاب القلوب التي في الصدور مِن الكائنات الحيّة الدمويّة.

    واعلموا علم اليقين أن بالنسبة لخليفة الله الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني فإن ما يسمونه فايروس كورونا ليس مجهول الهويّة وأعلم عنه كل حركاته الإستراتيجيّة وكافّة مكره بإذن الله، ونستنبط لكم أخباره من القرآن العظيم ونفصلّه تفصيلًا، إضافةً إلى ما سبـق تفصيله في البيانات الحقّ للقرآن العظيم.

    فبلِّغوا يا معشر الأنصار في مختلف الأقطار، فلا تهنِوا ولا تستكينوا بكافة سلسلة بيانات حرب الله الكونيّة والكورونيّة لعلَّكم تنقذون العالمين، ومعذرةً إلى ربِّكم ولعلَّهم يَتَّقون.

    وسلامٌ على المُرسَلين والحمدُ لله ربّ العالمين..
    خليفةُ الله وعبدُه الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ.
    ____________

  6. لقد أضْحكتُم إمامَكم بِرُغْم حُزنهِ حين خشيتم أن يؤَدِّبكم كورونا ..

    - 26 -
    الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني
    08 - جمادى الأولى - 1443 هـ
    12 - 12 - 2021 مـ
    07:24 صباحًا
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )

    [ لمتابعة رابط المشاركة الأصلية للبيان ]
    https://www.mahdialumma.com/showthread.php?p=365252
    ____________



    لقد أضْحكتُم إمامَكم بِرُغْم حُزنهِ حين خشيتم أن يؤَدِّبكم كورونا ..


    سلامُ اللهِ عليكُم ورحمتُه وبركاتُه يا معشر قومٍ يُحبّهم اللهُ ويحبّونه، حفظكم اللهُ ووقاكم العذاب الأدنى والأكبر برحمته وعفوه وحلمه، وقال الله تعالى: { وَبَشِّرِ الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ أَنَّ لَهُمْ جَنَّاتٍ تَجْرِي مِن تَحْتِهَا الْأَنْهَارُ ۖ كُلَّمَا رُزِقُوا مِنْهَا مِن ثَمَرَةٍ رِّزْقًا ۙ قَالُوا هَٰذَا الَّذِي رُزِقْنَا مِن قَبْلُ ۖ وَأُتُوا بِهِ مُتَشَابِهًا ۖ وَلَهُمْ فِيهَا أَزْوَاجٌ مُّطَهَّرَةٌ ۖ وَهُمْ فِيهَا خَالِدُونَ ‎﴿٢٥﴾‏ ۞ إِنَّ اللَّهَ لَا يَسْتَحْيِي أَن يَضْرِبَ مَثَلًا مَّا بَعُوضَةً فَمَا فَوْقَهَا ۚ فَأَمَّا الَّذِينَ آمَنُوا فَيَعْلَمُونَ أَنَّهُ الْحَقُّ مِن رَّبِّهِمْ ۖ وَأَمَّا الَّذِينَ كَفَرُوا فَيَقُولُونَ مَاذَا أَرَادَ اللَّهُ بِهَٰذَا مَثَلًا ۘ يُضِلُّ بِهِ كَثِيرًا وَيَهْدِي بِهِ كَثِيرًا ۚ وَمَا يُضِلُّ بِهِ إِلَّا الْفَاسِقِينَ ‎﴿٢٦﴾‏ الَّذِينَ يَنقُضُونَ عَهْدَ اللَّهِ مِن بَعْدِ مِيثَاقِهِ وَيَقْطَعُونَ مَا أَمَرَ اللَّهُ بِهِ أَن يُوصَلَ وَيُفْسِدُونَ فِي الْأَرْضِ ۚ أُولَٰئِكَ هُمُ الْخَاسِرُونَ ‎﴿٢٧﴾ } صدق الله العظيم [البقرة].

    وجعلَ اللهُ بَعْث خليفته المهدي ناصر محمد نعمةً عليكم، ونقمةً على المجرمين المفسدين في الأرض الكارهين للحقَّ من ربّهم الذين كرهوا رضوان الله فأحبط أعمالهم، إنْ يتوبوا يَكُ خيرًا لهم، ما لم فسوف تزيدهم بياناتُ النّور رجسًا إلى رجسهم مهما يرونَ سبيل الرُّشد من ربّهم فلن يتّخذوه سبيلًا فيصرف اللهُ قلوبَهم عن اتِّباع الحقّ من بعد ما تبين لهم أنّه الحقُّ من ربّهم فاستكبروا على داعي الله بسبب تكبّرهم وحسدًا من عند أنفسهم؛ فلما زاغوا أزاغ اللهُ قلوبهُم بسبب تكبّرهم تصديقًا لقول الله تعالى: { سَأَصْرِفُ عَنْ آيَاتِيَ الَّذِينَ يَتَكَبَّرُونَ فِي الْأَرْضِ بِغَيْرِ الْحَقِّ وَإِن يَرَوْا كُلَّ آيَةٍ لَّا يُؤْمِنُوا بِهَا وَإِن يَرَوْا سَبِيلَ الرُّشْدِ لَا يَتَّخِذُوهُ سَبِيلًا وَإِن يَرَوْا سَبِيلَ الْغَيِّ يَتَّخِذُوهُ سَبِيلًا ۚ ذَٰلِكَ بِأَنَّهُمْ كَذَّبُوا بِآيَاتِنَا وَكَانُوا عَنْهَا غَافِلِينَ ‎﴿١٤٦﴾‏ } صدق الله العظيم [الأعراف].

    وقال الله تعالى: { أَلَا إِنَّ أَوْلِيَاءَ اللَّهِ لَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ ‎﴿٦٢﴾‏ الَّذِينَ آمَنُوا وَكَانُوا يَتَّقُونَ ‎﴿٦٣﴾‏ لَهُمُ الْبُشْرَىٰ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَفِي الْآخِرَةِ ۚ لَا تَبْدِيلَ لِكَلِمَاتِ اللَّهِ ۚ ذَٰلِكَ هُوَ الْفَوْزُ الْعَظِيمُ ‎﴿٦٤﴾‏ وَلَا يَحْزُنكَ قَوْلُهُمْ ۘ إِنَّ الْعِزَّةَ لِلَّهِ جَمِيعًا ۚ هُوَ السَّمِيعُ الْعَلِيمُ ‎﴿٦٥﴾‏ أَلَا إِنَّ لِلَّهِ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَمَن فِي الْأَرْضِ ۗ وَمَا يَتَّبِعُ الَّذِينَ يَدْعُونَ مِن دُونِ اللَّهِ شُرَكَاءَ ۚ إِن يَتَّبِعُونَ إِلَّا الظَّنَّ وَإِنْ هُمْ إِلَّا يَخْرُصُونَ ‎﴿٦٦﴾‏ هُوَ الَّذِي جَعَلَ لَكُمُ اللَّيْلَ لِتَسْكُنُوا فِيهِ وَالنَّهَارَ مُبْصِرًا ۚ إِنَّ فِي ذَٰلِكَ لَآيَاتٍ لِّقَوْمٍ يَسْمَعُونَ ‎﴿٦٧﴾ } صدق الله العظيم [يونس].

    وقال الله تعالى: { وَكَأَيِّن مِّن نَّبِيٍّ قَاتَلَ مَعَهُ رِبِّيُّونَ كَثِيرٌ فَمَا وَهَنُوا لِمَا أَصَابَهُمْ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَمَا ضَعُفُوا وَمَا اسْتَكَانُوا ۗ وَاللَّهُ يُحِبُّ الصَّابِرِينَ ‎﴿١٤٦﴾‏ وَمَا كَانَ قَوْلَهُمْ إِلَّا أَن قَالُوا رَبَّنَا اغْفِرْ لَنَا ذُنُوبَنَا وَإِسْرَافَنَا فِي أَمْرِنَا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ ‎﴿١٤٧﴾‏ فَآتَاهُمُ اللَّهُ ثَوَابَ الدُّنْيَا وَحُسْنَ ثَوَابِ الْآخِرَةِ ۗ وَاللَّهُ يُحِبُّ الْمُحْسِنِينَ ‎﴿١٤٨﴾ } صدق الله العظيم [آل عمران].

    وقال الله تعالى: { أَمْ حَسِبْتُمْ أَن تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَأْتِكُم مَّثَلُ الَّذِينَ خَلَوْا مِن قَبْلِكُم ۖ مَّسَّتْهُمُ الْبَأْسَاءُ وَالضَّرَّاءُ وَزُلْزِلُوا حَتَّىٰ يَقُولَ الرَّسُولُ وَالَّذِينَ آمَنُوا مَعَهُ مَتَىٰ نَصْرُ اللَّهِ ۗ أَلَا إِنَّ نَصْرَ اللَّهِ قَرِيبٌ ‎﴿٢١٤﴾ } صدق الله العظيم [البقرة].

    فقد اتّخذكُمُ اللهُ شهداء تبليغ البيان الحقّ للعالمين ليطّلعوا عليه وكفى باللهِ شهيدًا وكفى باللهِ رقيبًا وحسيبًا.

    ويا أحبّتي في الله إن لكلّ حادثٍ حديثٍ، فقد جاء ميقاتُ أحداثٍ كبرى وتَتْرى وغضبَ اللهُ لكتابه ولسوف يرفعُ معيارَ حربه الكونيّة والكورونيّة بشكلٍ متسارعٍ جدًا بما لم يكونوا يحتسبون، واعلموا أحبّتي في الله أنّ الفتح والتّمكين على العالمين صار وشيكًا بأمر الله ولكن بعذابٍ أليمٍ فهو أعلم بما يوعون به أنّه الحقّ من ربّهم،
    ولكن يجب عليكم هذه الأيام نشر سلسلة بيانات حربِ اللهِ الكونيّة والكورونيّة وليس في تويتر فحسب بل في كافّة المواقع الإخباريّة واليوتيوب (بياناتٌ كاملةٌ) وليس مجرد اقتصاص بل تجعلوا البيانات كالبيان المرصوص، ولا تقولوا أنّهم لا يقرأون ولذلك نختَصِر الخَبَر؛ فمن ثم نفتيكم بالحق أنّه لا يهتدي إلّا مَن يبحث عن الحقّ فهذا تجدَهُ شغوفًا لهوفًا سوف يقرأ فلا يملّ في البحث عن الحقّ ثم يهدي اللهُ قلبه إلى صراطِ الحقّ من ربّه، وما أكثرُ النّاس ولو حرصتُم لمُهتَدين بسبب عدم استخدام العقل تصديقًا لفتوى الله في مُحكَم كتابه: { وَلَقَدْ أَنزَلْنَا إِلَيْكَ آيَاتٍ بَيِّنَاتٍ ۖ وَمَا يَكْفُرُ بِهَا إِلَّا الْفَاسِقُونَ ‎﴿٩٩﴾‏ } [البقرة].

    فلنْ يهتدي إلّا أولو العقولِ من عباده تصديقًا لقول الله تعالى: { يُؤْتِي الْحِكْمَةَ مَن يَشَاءُ ۚ وَمَن يُؤْتَ الْحِكْمَةَ فَقَدْ أُوتِيَ خَيْرًا كَثِيرًا ۗ وَمَا يَذَّكَّرُ إِلَّا أُولُو الْأَلْبَابِ ‎﴿٢٦٩﴾ } صدق الله العظيم [البقرة].

    فلا يحزنكُم تخويفُ إمامكم لكم فتوكلوا على اللهِ هو حَسْبكم الذي يعلم تقلّبكم في العالمين ويعلم ما في قلوبكم.

    ولقاءٌ قريبٌ يا معشر قومٍ يحبّهُم اللهُ ويُحبّونُه أنتم وأهاليكم فإنّي أحُبّهم بسبب عظيم حبّي لِمَن كان من أنصاري منهم، واعلموا أنّ اللهَ أرحم بأهلكم منكم، فهكذا عقيدتُكم فيُصدقكم ووعده الحقّ وهو أرحمُ الراحمين.

    وهذا بيانٌ خاصٌّ لأنصاري في قسم الأنصار لا يُرفَع إلى الموسوعة.

    وسلامٌ على المُرسَلين والحمدُ لله ربّ العالمين..
    حبيبُ قلوبكم في حبّ اللهِ؛ خليفتُه وعبدُه الإمام المهدي؛ ناصر محمد اليماني.
    _______________

    تابع للبيان:

    الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني
    09 - جمادى الأولى - 1443 هـ
    13 - 12 - 2021 مـ
    05:38 صباحًا
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )
    ____________



    نأذن برفع البيان إلى الموسوعة وكذلك رفعه في سلسلة بيانات كورونا، ويتم تكثيف نشر بيانات سلسلة كورونا بشكلٍ غير مَسبوقٍ معذرةً إلى ربِّكم أنَّكم بلَّغتُم ولعلَّهم يتَّقون، وأحبكم في حب الله.
    ___________

  7. - 27 -
    الإمام المهدي ناصر محمد اليمانيّ
    26 - جمادي الأولى - 1443ه‍ـ
    30 - 12- 2021 مـ
    07:43 صباحًا
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )

    [ لمتابعة رابط المشاركة الأصلية للبيان ]
    https://www.mahdialumma.com/showthread.php?p=366278
    _______________



    جوابُ السّائلِ ذكرى لكلِّ عاقلٍ ..


    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، أخي السّائل حين تقرأ القرآن فلتقرأهُ كما أنزلهُ الله حين تتلوه، وأمّا حين تستنبط الدّعاء فادعوا اللهَ بما علّمكم أن تقولوا، وعلى سَبيل المثال قال الله تعالى: { وَمَن يَدْعُ مَعَ اللَّهِ إِلَٰهًا آخَرَ لَا بُرْهَانَ لَهُ بِهِ فَإِنَّمَا حِسَابُهُ عِندَ رَبِّهِ ۚ إِنَّهُ لَا يُفْلِحُ الْكَافِرُونَ ‎﴿١١٧﴾‏ وَقُل رَّبِّ اغْفِرْ وَارْحَمْ وَأَنتَ خَيْرُ الرَّاحِمِينَ ‎﴿١١٨
    } ‏صدق الله العظيم [المؤمنون].

    فعِند استنباط الدّعاء من القرآن لدُعاء القُنُوت فحتْمًا سوفَ نقول:
    "ربِّ اغفِر وارحَم وأنت خيرُ الرّاحمين".
    "ربِّ أعوذ بك من همَزات الشّياطين وأعوذ بك رَبِّ أن يَحضرون".
    "ربّنا لا تُزغ قلوبنا بعد إذ هديتَنا وهَب لنا من لدنك رحمة إنَّك انت الوهّاب".
    "ربَّنا لا تؤاخذنا إن نسينا أو أخطأنا".

    وأمّا حين تَتلو القرآن فلا يجوز تَقصير حرفٍ بتعمّدٍ في الكتاب؛ فعنِد القراءة نقرأهُ كما تنزَّل، كما يلي:


    بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ
    { قُلْ هُوَ اللَّهُ أَحَدٌ ‎﴿١﴾‏ اللَّهُ الصَّمَدُ ‎﴿٢﴾‏ لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدْ ‎﴿٣﴾‏ وَلَمْ يَكُن لَّهُ كُفُوًا أَحَدٌ ‎﴿٤﴾ } ‏[الإخلاص].

    بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ
    { قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ الْفَلَقِ ‎﴿١﴾‏ مِن شَرِّ مَا خَلَقَ ‎﴿٢﴾‏ وَمِن شَرِّ غَاسِقٍ إِذَا وَقَبَ ‎﴿٣﴾‏ وَمِن شَرِّ النَّفَّاثَاتِ فِي الْعُقَدِ ‎﴿٤﴾‏ وَمِن شَرِّ حَاسِدٍ إِذَا حَسَدَ ‎﴿٥﴾‏ } [الفلق].

    بِسْمِ اللَّهِ الرَّحْمَٰنِ الرَّحِيمِ
    { قُلْ أَعُوذُ بِرَبِّ النَّاسِ ‎﴿١﴾‏ مَلِكِ النَّاسِ ‎﴿٢﴾‏ إِلَٰهِ النَّاسِ ‎﴿٣﴾‏ مِن شَرِّ الْوَسْوَاسِ الْخَنَّاسِ ‎﴿٤﴾‏ الَّذِي يُوَسْوِسُ فِي صُدُورِ النَّاسِ ‎﴿٥﴾‏ مِنَ الْجِنَّةِ وَالنَّاسِ ‎﴿٦﴾ ‏} صدق الله العظيم [الناس].

    كونه لا خلاف في قراءة القرآن في التّلاوة كما أنزلَه الله دون حذف حرفٍ حين قراءة القرآن العظيم، فلا يجوز حذف كلمة (قل) أو أن تنقصوا في قرائتهِ حَرفًا أو كلمةً بتعّمدٍ من القارئ؛ بل مُحرَّم، كون القرآن محفوظًا مِن النّقص والتّحريف والإدراج، وأمّا حين نستنبط الدّعاء للتضرّع في دعاء القُنُوت قيامًا أو قعودًا أو على جنوبِكم فلا إثم في حالة استنباط الدّعاء من القرآن العظيم لدعاء التضَرُّع لله في دعاء القُنُوت في الصّلوات كمثل دعاء القُنُوت في صلاة الفجر، وأمّا أنّك تريد أن تقول: "الله أحد الله الصمد" وتحذف (قل) وأنت تقرأ سورة الإخلاص أو سورة الفلق أو سورة النّاس فلا يجوز حذف كلمة (قل)؛ كون قراءة القرآن هو كما أنزله الله.

    وحفظكم الله أحبّتي في الله
    فليس هذا وقت أسئلة في ظِلّ قارعة رِجز كورونا العالمية، وسبَق أن أشعرناكم قُبيل وصول (أوميكرون) أنّه قادمٌ إلى العالم مددٌ جديدٌ وشديدٌ يعمل على انهيار المرافق الصّحية (مستشفيات العالمين) كوني أعلم أنّ الأمر سوف يختلف عمَّا كان عليه بادئ الأمر، والاختلاف يأتي في طريقة المَكْر في مراحل عذاب الرِّجز في حرب المَدَد ذات السُلالةِ الشُّركاء (التحالُف الفايروسيّ) فالدّاخلين للمستشفيات حتمًا أضعاف الخارجين منها، وبهذا المَكْر تمتلئ المستشفيات كون الدّاخلين إليها مِن المرضى أكثر من الخارجين وهذا يحدثُ في خِضَمّ مَدَد الرِّجز الأوّل الذي يظنّون أنّه جاء لإنقاذ البشر المُعرِضين لِقَمْع ما يسمّونه (دِلتا) وقَمْع ما قبلها، هيهات هيهات وربّ الأرض والسّماوات ما أرسل الله ما يسمّونه (أوميكرون) إلَّا مُعَزِّزًا لكافّة ما قبله من السّلالات الدّمويّة، تعزيزات ذات قوَّةٍ، تحمِل أسلحةً مُطَوَّرَةً مُضادّة لتدمير الحواجز الدفاعيّة، بل هو كمثل أسطولٍ حربيٍّ عظيمٍ مُجهَّزٍ بمختلف العيارات جاء تعزيزًا لسفنٍ حربيّةٍ صُغرى في خِضَمّ المعركة، فلا يزال ما يسمونه (أوميكرون) في مرحلة المُناورة، فنصيحة لكلِّ سائلٍ وعاقلٍ أن يُصَدِّقوا فتوى الله في مُحكَم القرآن العظيم في سُنَن الله في العذاب الأدنى في قول الله تعالى: { وَمَا نُرِيهِم مِّنْ آيَةٍ إِلَّا هِيَ أَكْبَرُ مِنْ أُخْتِهَا ۖ وَأَخَذْنَاهُم بِالْعَذَابِ لَعَلَّهُمْ يَرْجِعُونَ ‎﴿٤٨﴾‏ } [الزخرف] صدق الله العظيم.

    فَصَدِّقوا الله ولا تُصَدِّقوا ما يخالف لسُنن الله في حكمة عذابه من العذاب الأدنى، فكيف يكون ما يسمونه (أوميكرون) أقلّ حدّةٍ مِمّا قبلَه وهم لم يوَحِّدوا الله فما استكانوا لربِّهم وما يتضرَّعون؟ إذًا فكيف جاء ليُنقِذهم؟! تصديقًا لقول الله تعالى:
    { إِنَّ اللَّهَ لَا يُغَيِّرُ مَا بِقَوْمٍ حَتَّىٰ يُغَيِّرُوا مَا بِأَنفُسِهِمْ } صدق الله العظيم [الرعد].

    إذًا فهو حتمًا أشدُّ بأسًا وأشدُّ تنكيلًا مِمّا قبله، أمّا أن تأتي آيات العذاب الصّغرى أقلّ حِدَّةٍ مِمَّا قبلها مِن قبل الرّجوع إلى الله وتوحيد أُلوهيّته سبحانه!! إذًا فتوقُّعهم في شأن (أوميكرون) أنّه جاء لتحقيق مناعة العالم وهم لم يرجعوا إلى ربّهم فهذا مخالف لآيات الكتاب البيّنات؛
    هيهات هيهات وربِّ الأرض والسّماوات أنّهم لفي مَكْرٍ حتى ينتشر فمن ثمّ ليتفاجَأوا بِما لم يكونوا يحتسبون، فلا تزال جنود سُلالات الرِّجز تأخذ مواقعها الإستراتيجيّة في القلب لتقوم أوّلًا بِصناعة ذخائرها الدّمويّة وتنتظر الأوامر لِشَنّ الهجوم، وإنّما الآن تعطيهم إشعارات بوصولها إلى أجسامهم ثم تأخذ مواقعها الإستراتيجيّة في القلوب التي في الصّدور ثم صناعة قنابِل الجلطةِ الدّموية ليذبحهم رغم أنوفهم من بعد تحطيم كافّة تحصيناتهم الدّفاعيّة والاختراق إلى القلب فيقوم بشيءٍ مِن النّذُر، كمثل أن يُميت قليلًا من الحالات التي استوفَت الجرعة التّعزيزيّة لعلّهم يرجعون مِن قبل الهجوم الشّرس؛ فُيرسِل إنذارات وتُسَمَّى (نُذُرٌ) في الكتاب لعلَّهم يفقهون الخَبَر أنّها لن تنفعهم لقاحاتهم لعلَّهم يفقهون خطورة الأمر مِن قبل أن يتلّقى الأمر من الله بالضّربات القاصمة القاضية المُميتة قيامًا وقعودًا وعلى جنوبهم بموت الفجأة! كونها لا تُغني آيات نُذُر العذاب لقومٍ لا يُؤمنون بالله العظيم بعد رجزِ رُعب مَلَأَ المستشفيات وما يشاء الله من وفيات النُّذُر.

    ويا أحبّتي الأنصار إنّ تعزيزات الرّجز الجديدة واللاحقة هي حقًّا عذابٌ من رجزٍ أليمٍ بسبب سعيهم في الصَدّ عن تصديق ما قبله مِن السّلالات الدّمويّة فيصدّون النّاس عن التّصديق أنّها عذابٌ من ربّ العالمين من العذاب الأدنى لعلّهم يَرجِعون، وللأسف فما استكانوا لربِّهم وما يتضرّعون، ولكن الفارس المُلَثَّم والمُسوَّم ما يسمونه (أوميكرون) سُلالاتُ كيدٍ من
    الله متينٍ جاء لحِسْم المعركة، وليس أنّه جاء ليزيد ما قبله من سلالات الدّم خَبَالًا أو جاء ليقمعها أو يقضي عليها انتصارًا للمُعرضين عن كتاب الله القرآن العظيم، سبحان الله العظيم! هيهات هيهات وربِّ الأرض والسّماوات أن ما يسمّونه (أوميكرون) لا يزيد (كوفيد تسعة عشر) وما بعده إلَّا قوّةً! وجاء مُتحَدّيًا ذا طبلون سريعٍ ومُدَرَّعًا ومُحَطِّمًٍا تحصيناتهم الدّفاعية، ألا وإنّ الله لا يرسل سلالاتِ الرّجز الدّموية إلا تعزيزات لِما قبلها من السّلالات الدّمويّة لنُصرتها في حربها العالميّة الثالثة كونه مضى عليها عام 2020 وعام 2021 مـ، وداخلون في حرب السّلالات الدّمويّة العالمية في عامها الثالث 2022 مـ، وسوف ننظر ونرى من المنتَصِر ومن يكبحُ جماحَ الآخر؟ هل هم جنود الله سُلالات الدّم أم المعرضين مِن بني آدم؟! اللّهم فاجعلها بردًا وسلامًا على المؤمنين وعذابًا أليمًا على المُعرضين.

    ولم تشنّ حربها العالمية الثالثة بعد بل في حالة تسلّلات ومناورات عسكريّة لأخذ مواقعها الإستراتيجيّة في القلوب استعدادًا لِبدء الهجوم الشّرس في العام الجديد بكل ما أوتِيَت من قوَّة التّسليح الدّموي كما عَلَّمها الله سبحانه، فهي مُسوَّمة ومُعلَّمة مِن الله الذي أرسلها كيف تخادع المغرورين بعلمِهم فتمكُر بهم بما لم يكونوا يحتسبون وبما يخالف توقعاتهم بمكرٍ بمنتهى الذّكاء ليفقد الأطباء مصداقيّتهم لدى شعوبهم فتخلط أوراق خبرتهم التي ظنّوا أنّهم استفادوا منها في الحرب الدّموية العالمية الأولى (عشرين عشرين) والثانية (واحد وعشرين) فإذا خِبراتهم رَجَّعتها سُلالات الرّجز صفرًا على الشّمال! ليعلَموا أنّهم في حرب ذات إستراتيجيّة حربيّة وتكتيكيّة ذات مَكْرٍ حربيٍّ؛ مُسوَّمة ومُعلَّمة وليست حربًا عشوائيّةً، ولسوف يعلمون عمّا قريب فيريهم الله
    آيات اقتراب عذابه في الآفاق وفي أنفسهم لعلّهم يفقهون أنّهم حقًّا في حربٍ (كونيّة وكورونية) بأمر من الله ربّهم؛ ربّ ملكوت كل شيءٍ؛ ربّ ملكوت السماوات والأرض وما بينهما؛ الله العزيز الحكيم الجبّار.

    واعلموا يا معشر الأنصار علم اليقين أنّي لا أقول لكم في شأن ما يسمّونه كورونا (وما هو بكورونا؛ بل سلالات الدّم الدّمويّة) إلَّا بحسب ما أعلم بسير خطتّها الحربيّة في آيات القرآن العظيم؛ بل أقولُ ما أعلمُ وأنا جازم وأُزَكّي الخَبَر بالقسم بالله الواحد القهّار كوني لا أقول على الله ما لا أعلم، فحفظكم اللهُ لا تجبروني على كتابة بيانات جديدة فلكلِّ حادثٍ حَديث،
    واهتمّوا بنشر بيانات سلسلة بعوضة الدّم، فَفيها تجدون ربط حرب الله الكونيّة والكورونيّة لعلَّهم يفقهون أنّهم حقًّا في حربٍ من الله حقيقيةٍ كونيّةٍ وكورونيّةٍ بقيادة الله ربّ ملكوت السّماوات والأرض؛ رحمةً مِن الله فيذيقهم من العذاب الأدنى دون العذاب الأكبر لعلَّهم يهتَدون قبل مرور كوكب سَقَر ذي التدمير الشّامل، فإن استسلموا لله وأسلموا له واتَّبَعوا أحسن ما أُنزِل إليهم من ربّهم في مُحكَم القرآن العظيم فسوف تكون (كوكب سقر) ليلة مرورها عليهم بردًا وسلامًا حين مرورها كما على أولياء الله؛ وإن كَذَّبوا وأخلفوا الله ما وعدوه فسوف تُهلِكهم الطّامّة الكُبرى، والأمر لله من قَبْل ومن بَعْد.

    وسلامٌ على المُرسَلين والحمدُ للهِ ربّ العالمين..
    خليفةُ اللهِ وعبدُه الإمامُ المهدي؛ ناصر محمد اليماني.
    _____________________

  8. - 28 -
    الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ
    27 - جمادى الأولى - 1443 هـ
    31 - 12 - 2021 مـ
    05:43 صباحًا
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )

    [ لمتابعة رابط المشاركة الأصلية للبيان ]
    https://www.mahdialumma.com/showthread.php?p=36636
    __________


    أوميكرون قارِعةٌ عالَمِيَّةٌ ..


    بسم الله الرحمن الرحيم..
    مِن خليفة الله المهديّ ناصر محمد اليمانيّ إلى رئيس الولايات المُتَحدّةِ الأمريكيّة جو بايدن المُحتَرَم وكافة قادات العالم وشعوبهم أجمعين، إنِّي الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ جعلني الله خليفته على العالم بأسرِه، ويا أيُّها الرئيس الأمريكيّ المُحتَرَم جو بايدن وكافة قادات شعوب العالمين فما ظَنّكم بالله ربّ العالمين إن كان ناصر محمد اليماني حقًّا جعله الله خليفته على العالم بأسرِه؟ فهل ترون الله بالغُ أمرِه؟

    ويا أيُّها الرئيس الأمريكيّ جو بايدن ويا معشَر رؤساء العالم بأسرِه فاسمعوا واعقِلوا ما سوف نُفتيكم بالحقّ: فإن كُنت كاذِبًا فَعَليّ كَذِبي ولن يُصيبكم مَكروهٌ، وإن كُنت صادِقًا ( خليفة الله المُختار مِن بين البَشَر ) وأبيتم الخضوع والطاعة لخليفة الله المهديّ ناصر محمد اليمانيّ فأُقسِم بالله العظيم ربّ السماوات والأرض وما بينهما وربّ العرش العظيم أنَّ الله سوف يجعل ما تسمونه مُتحَوِّر كورونا (أوميكرون) هو الأشَدّ بطشًا وتنكيلًا (بالمُكَذِّبين) مِن بين كافة جنود الله في عبيده أجمعين، ولسوف يزيده الله قوّةً بِكُن فَيَكون بِما لم تكونوا تحتسبون.

    وها أنتم على عَتَبةِ الحرب العالميّة الثالثة بينكم وبين ما تسمونه كورونا وما هو بكورونا؛ بل سلالات عذاب بعوضةٍ ما لا تُحيطون بِها عِلمًا ذات سلالات دمويّة تَخوض حربًا مِن الله عالميّة تَغزو صُدور مَن يشاء الله مِن البشر فتُصيب قلوبَكم التي في صدوركم، ذات مَدَدٍ مِن الله يتلوه مَدَد، وكُلّ مَدَدٍ هو أشَدّ مِن ذي قبله؛ كيدٌ مِن الله متينٌ وما أنتُم بمعجزين الله ربّ العالمين، واعلموا عِلم اليقين أنَّها سُلالات بعوضةٍ ما لا تُحيطون بِها عِلمًا ذات سُلالات دمويّة تَخوض حربًا مِن الله عالميّة، فكيف تستطيعون هزيمة جنود الله قائدها؟! سبحانه وتعالى علوًّا كبيرًا، فوالله الذي لا إله غيره أنَّها سوف تُخضِعكم لخليفة الله المهديّ ناصر محمد اليمانيّ فتُسَلِّموا تَسليمًا وأنتم صاغرون شِئتم أم أبيتم.

    فارفَعوا أيديكم إلى السَّماء مُعلِنين الاستسلام والهزيمة في حرب الله العالميّة وأنتم صاغرون، وأسلِموا لله ربّ العالمين تسلَموا، واتَّبِعوا كتابَه القرآن العظيم تسلَموا مِن عذابه، فليس لكم حقّ الفيتو على اختيار خليفة الله على العالم بأسرِه؛ سبحان الله العظيم وتعالى علوًّا كبيرًا.

    وإنِّي خليفةُ الله المهديّ ناصر محمد اليمانيّ حقيقٌّ لا أقول على الله إلَّا الحقّ؛ إنَّكم لَفي حربٍ مِن الله عالميّة بجنودٍ ذات سُلالات دمويّة سوف يأخذكم الله بها مِن الشاطئ الأيمن بالقلب لِمَن أبى واستكبر فيُرسِل الله عليه كيدَه المَتين فيقوم بِقَطْع الوَتين، ولن تجِدوا لكم مَن يحجِزها عَنكم مِن دون الله أحدًا ولن تجدوا لكم مِن دونه مُلتَحَدًا، فأين تذهبون؟! كَلَّا لا وَزَر؛ فلا مَفَرّ مِن بأس الله الواحد القهار، ولم أكذِب على الله أنَّه جعلني خليفةً له في الأرض على العالمين، فإن كنت كاذِبًا فقال الله تعالى: { وَمَنْ أَظْلَمُ مِمَّنِ افْتَرَىٰ عَلَى اللَّهِ كَذِبًا أَوْ كَذَّبَ بِآيَاتِهِ ۗ إِنَّهُ لَا يُفْلِحُ الظَّالِمُونَ ‎﴿٢١﴾ } صدق الله العظيم [ سورة الأنعام ].

    اللهم إنَّك تعلم أنّي لم أفتَرِ عليك أنَّك اصطفيتني خليفة الله على العالم بأسرِه ناصرًا للحقّ الذي تنَزَّل في القرآن العظيم على محمدٍ رسول الله وكافة المُرسَلين صلى الله عليهم وأُسلِّم تَسليمًا مِن أوَّلهم إلى خاتمهم محمد النبيّ الأميّ رسول الله بالقرآن العظيم رسالة الله إلى العالمين صلى الله عليه وأُسَلِّم تَسليمًا، وأدعو العالمين إلى ما دَعاهُم إليه كافة الأنبياء والمُرسَلين؛ إلى عبادة الله وحده لا شريك له ونحن له عابدون؛ حنيفًا مُسلِمًا وما أنا من المُشركين؛ خليفة الله المُصطفَى على العالمين، اللهم إن كُنت كاذِبًا فَعلَيّ كَذِبي وسَلِّط على مَن افترى عليك مِن عبادك سِرْب سُلالة الدَّم الدمويّة ذات الكيد المَتين بإذن الله ربّ العالمين، فَمَن يحجِز كيد الله عن المُجرمين في العالمين؟ إنِ الكافرون إلّا في غُرُور، أو مَن يحجزه عن ناصر محمد اليمانيّ إن كان تَقَوَّل على الله أنَّ الله اصطفاه خليفته على العالم بأسرِه؟ اللهم إنَّك تعلم أنّي لم أفتَرِ عليك أنّي الإمام المهديّ ناصر محمد خليفة الله على العالمين بسلطان عِلْم البيان الحقّ للقرآن العظيم، اللهم إنَّك قُلت وقولك الحق:
    { فَلَا أُقْسِمُ بِمَا تُبْصِرُونَ ‎﴿٣٨﴾‏ وَمَا لَا تُبْصِرُونَ ‎﴿٣٩﴾‏ إِنَّهُ لَقَوْلُ رَسُولٍ كَرِيمٍ ‎﴿٤٠﴾‏ وَمَا هُوَ بِقَوْلِ شَاعِرٍ ۚ قَلِيلًا مَّا تُؤْمِنُونَ ‎﴿٤١﴾‏ وَلَا بِقَوْلِ كَاهِنٍ ۚ قَلِيلًا مَّا تَذَكَّرُونَ ‎﴿٤٢﴾‏ تَنزِيلٌ مِّن رَّبِّ الْعَالَمِينَ ‎﴿٤٣﴾‏ وَلَوْ تَقَوَّلَ عَلَيْنَا بَعْضَ الْأَقَاوِيلِ ‎﴿٤٤﴾‏ لَأَخَذْنَا مِنْهُ بِالْيَمِينِ ‎﴿٤٥﴾‏ ثُمَّ لَقَطَعْنَا مِنْهُ الْوَتِينَ ‎﴿٤٦﴾‏ فَمَا مِنكُم مِّنْ أَحَدٍ عَنْهُ حَاجِزِينَ ‎﴿٤٧﴾‏ وَإِنَّهُ لَتَذْكِرَةٌ لِّلْمُتَّقِينَ ‎﴿٤٨﴾‏ وَإِنَّا لَنَعْلَمُ أَنَّ مِنكُم مُّكَذِّبِينَ ‎﴿٤٩﴾‏ وَإِنَّهُ لَحَسْرَةٌ عَلَى الْكَافِرِينَ ‎﴿٥٠﴾‏ وَإِنَّهُ لَحَقُّ الْيَقِينِ ‎﴿٥١﴾‏ فَسَبِّحْ بِاسْمِ رَبِّكَ الْعَظِيمِ ‎﴿٥٢﴾‏ } صدق الله العظيم [ سورة الحاقة ]. سُبحانك ربّي وتعاليت عمّا يشركون علوًّا كبيرًا، سبحان الله العظيم.

    رَبِّ انصُرني بِما كَذَّبونِ بكيدِ كوفيد المَتين، واهدِ به كثيرًا وضِلّ به كثيرًا إنَّك محيطٌ بالمُجرمين، اللهم لا بُشرى للمُجرمين الذين ينقضون عَهْد الله مِن بعد ميثاقه ويقطعون ما أمر الله به أن يُوصَل ويفسِدون في الأرض أولئك هم الفاسقون.

    سُبحانَ ربِّك رَبِّ العِزَّةِ عَمَّا يَصِفون وسلامٌ على المُرسَلين والحمدُ لله رَبِّ العالمين..
    خليفةُ الله على العالمين وعبدُه الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ.
    ______________

  9. - 29 -
    الإمام المهدي ناصر محمد اليمانيّ
    29 - جمادى الأولى - 1443 ه‍ـ
    02 - 01 - 2022 مـ
    07:18 صباحًا
    ( بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى )

    [ لمتابعة رابط المشاركة الأصلية للبيان ]
    https://www.mahdialumma.com/showthread.php?p=366643
    ______________


    اقتَرَب الحَدَثُ الكبيرُ العالميّ ..


    سلامُ الله عليكُم ورحمةُ الله وبركاته أحبّتي الأنصار السّابقين الأخيار..

    وأقولها بكلّ اختصار: اتَّقوا الله الواحد القهّار، فقد دخلتُم في عام الأحداث الكُبرى ولم يَعُد لديكم مُتَّسعٌ من الوقت إلَّا أن يتمّ تكثيف نَشر سلسلة بيانات بعوضة الدّم الخَفيّة وسِرّها المَكنون المُفَصَّل حربها في سطور متُفرقة في سلسلةِ بيانات بعوضة الدَّم، وكذلك لا يكاد يخلو بيانٌ إلّا وتجدونني أذكُر للعالمين اقتراب كوكَب سَقَر ورَفْع تناوش حَرْب الله الكونيّة والكورونيّة ليعلَم العالمين أنَّ الذي وراء حرب كورونا العالميّة هو ذاته الذي وراء قارعة الحرب المناخيّة ( الله ربّ العالمين ) لعلَّهُم يعلَمون ( العالمين ) أنه لا قِبَل لهم بحرب الله لعلّهم إلى ربّهم الله يَرجِعون وله يتضرَّعون لينقذهم من عذابه ليتّبعوا داعي الله وكتابه القرآن العظيم.

    وللأسف.. لَم يعُد لديكم متّسعٌ من الوقت لتبليغ العرب والعجم إلَّا قليلًا، فشَمِّروا بكل ما أوتيتم مِن قوّةٍ لتبليغ سلسلة بعوضة الدَّمِّ الخفيّة وهي ما يسمّونه فايروس كورونا مِن البداية إلى النهاية لعلَّكم تُنقِذون الأُمم ما استَطعتُم (لكافّة العرب والعجم)، وبالنسبة للبيانات الأخرى فسوف يُبحِر فيها مَن زار موقعنا مِمَّن يشاء الله مِن الباحثين عن الحقّ؛ فمَن يبحث عن صراط ربّه فحقٌ على الله أن يهدي قلبه إلى البيان الحقّ للقرآن في موقع الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ فهي مكتوبة، فلَكَم نُنوِّه ونُذَكِّر أنَّ لكلِّ حالٍ مَقال فالعالم بأسرِه في حربِ كونيّة وكورونيّة مِن ربِّ العالمين.

    وعليه فَليتِم التّركيز بشكلٍ حصريٍّ علي تبليغ سلسلة بيانات بعوضة الدَّمِّ الدمويّة في حربها العالميّة التي دَخَلت في بداية عامها الثالث في حربِها العالميّة.
    (
    https://www.mahdialumma.com/showthread.php?t=39341)
    تحدّي مِن ربّ العالمين للمُستَكبرين بأصغَر جُندِه من فصائل مَدَد جنود الله الصُّغرى التَتْرى؛ مُوعظة عذابٍ لِما في الصدور.

    ولسوف يرفع الله معيار حربِه الدّمويّة الكورونيّة والكونيّة لعام 2022 مـ، فيا له من عامٍ عَسير على المُعرضين غير يَسير! فاعذروني، فلَن أُبَشِّر بخيرٍ أُمَم العالم العلمانيّة التي لا يكاد
    الله ربّ العالمين أن يكون شيئًا مذكورًا في عقيدتِهم ومنتظرين مِن المُلحدين بربّ العالمين أن يخفّفوا على العالمين حرب الله المناخيّة، ومنتظرين مِن المُلحدين أن يمنعُونهم من حرب عذاب بعوضةِ الدّم الكورونيّة، ولسوف ننظَر ونرى هل ينصرونكم أو لأنفسهم ينتصرون؟ هيهات هيهات! وربِّ الأرض والسماوات لَيُخضِع الله أعناقَهم لطاعة أمْر مَن اصطفاه الله خليفتَهُ على العالمين وهم صاغرون، ولسوف ننظر ونرى هل الله بالغُ أمرِه ومُتِمّ بعبده نوره للعالمين ولو كره المجرمون ظهورَه؟ ولسوف يعلمون أنَّ العزّة لله جميعًا وأنَّ القوَّةَ لله جميعًا وأنَّ المَكْر لله جميعًا ولسوف يعلم المُستكبرون قَدْر أنفسِهم أمام قوَّة الله الواحد القهَّار سبحانه عمَّا يُشركون وتعالى علوًّا كبيرًا.

    فاشتركوا في قناتَيّ الإمام المهدي العربيّة والأعجميّة للنشر والتَّبليغ معذرةً إلى ربّكم ولعلَّهم يتَّقون:
    https://www.youtube.com/channel/UCsxHWLIyI5w38xwN_-sTNhQ
    https://www.youtube.com/channel/UCbzTU36Nmiz8UXpdG3RYnbQ

    فليتمّ نَشْر هذا البيان ذي الخَبَر المُختَصَر لِمَن أراد أن يتفَكّر في قوّة الله الواحد القهَّار هازِم الأحزاب بأصغَرِ جنوده في الكتابِ، ولعلّهم يعلمون عِلْم اليقين أنَّ مَن وراء الحرب الكورونيّة هو ذاته الذي وراء الحرب الكونيّة بقارعة حربه المناخيّة ( الله ربّ العالمين ).

    وسلامٌ على المُرسَلين والحمدُ لله ربّ العالمين..
    خليفةُ الله على العالمين الإمام المهديّ ناصر محمد اليمانيّ.
    _____________


  10. - 30 -
    الإمام المهديّ ناصر محمد اليماني
    12 - جمادى الآخرة - 1443 هـ
    15 - 01 - 2022 مـ
    08:52 صباحًا
    (بحسب التقويم الرسمي لأمّ القرى)

    [ لمتابعة رابط المشاركة الأصلية للبيان ]
    https://www.mahdialumma.com/showthread.php?p=367800
    ____________



    كوفيد كيدٌ من اللهِ متينٌ ..


    بِسْمِ اللهِ الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ ذي القوّةِ المتينِ.
    ويا معشر العالمين إليكم الخبرُ اليقينُ من ربّ العالمين عن استمرار حرب الله الكونيّة والكورونيّة حتى يأتيَ وعدُ اللهِ بتمكين عبده وخليفته الإمام المهدي ناصر محمد اليماني خليفةُ اللهِ على العالمين، فليس لي ولا لكم من الأمر شيئًا تصديقًا لقول الله تعالى: {وَرَبُّكَ يَخْلُقُ مَا يَشَاءُ وَيَخْتَارُ ۗ مَا كَانَ لَهُمُ الْخِيَرَةُ ۚ سُبْحَانَ اللَّهِ وَتَعَالَىٰ عَمَّا يُشْرِكُونَ ‎﴿٦٨﴾‏ وَرَبُّكَ يَعْلَمُ مَا تُكِنُّ صُدُورُهُمْ وَمَا يُعْلِنُونَ ‎﴿٦٩﴾‏ وَهُوَ اللَّهُ لَا إِلَٰهَ إِلَّا هُوَ ۖ لَهُ الْحَمْدُ فِي الْأُولَىٰ وَالْآخِرَةِ ۖ وَلَهُ الْحُكْمُ وَإِلَيْهِ تُرْجَعُونَ ‎﴿٧٠﴾‏} صدق الله العظيم [القصص].

    ويا معشر صنّاع القرار وشعوبهم في العالمين إنّي خليفة الله المهدي ناصر محمد اليماني أفتيكم بالحقّ عن قرار الله في محكم كتابه القرآن العظيم عن استمرار قارعةِ حرب الله المناخيّة الكونيّة بسبب اقتراب كوكب سقر الذي سوف يشرق عليكم من جنوب الأرض، وقارعةِ حربِ كورونا العالميّة تصبكم في أنفسكم حتى يأتيَ وعدُ الله بتحقيق الخلافة العالميّة ويُتمّ بعبده نوره ولو كره المجرمون ظهوره تصديقًا لقول الله تعالى: {وَلَوْ أَنَّ قُرْآنًا سُيِّرَتْ بِهِ الْجِبَالُ أَوْ قُطِّعَتْ بِهِ الْأَرْضُ أَوْ كُلِّمَ بِهِ الْمَوْتَىٰ ۗ بَل لِّلَّهِ الْأَمْرُ جَمِيعًا ۗ أَفَلَمْ يَيْأَسِ الَّذِينَ آمَنُوا أَن لَّوْ يَشَاءُ اللَّهُ لَهَدَى النَّاسَ جَمِيعًا ۗ وَلَا يَزَالُ الَّذِينَ كَفَرُوا تُصِيبُهُم بِمَا صَنَعُوا قَارِعَةٌ أَوْ تَحُلُّ قَرِيبًا مِّن دَارِهِمْ حَتَّىٰ يَأْتِيَ وَعْدُ اللَّهِ ۚ إِنَّ اللَّهَ لَا يُخْلِفُ الْمِيعَادَ ‎﴿٣١﴾} صدق الله العظيم [الرعد].
    فأما ما يصيبكم الله به في أنفسكم فذلك بحرب الله الكورونيّة تصيب قلوبَكم التي في صدوركم ولسوف ترون من مكر الله ما لم تكونوا تحتسبون، وأمّا قول الله تعالى أو قريبًا من دارهم فذلك قوارع حرب الله الكونيّة بما تسمونها الكوارث المناخيّة البريّة والبحريّة والجويّة.

    ويا معشر قادات البشر وشعوبهم أجمعين فهل تظنّون الحرب العالميّة الثالثة لعامكم هذا 2022 الجديد سوف تكون أخفّ من حرب الله الكونيّة والكورونيّة لعام 2020 وعام 2021 ؟! كلّا وربّ الأرض والسّماوات؛ إنّ حربَ اللهِ العالميّة الكونيّة والكورونيّة لعامكم هذا 2022 هي أشدّ بطشًا وأشدّ تنكيلًا بالمجرمين، ولسوف يأخذ اللهُ المجرمين وأولياءهم أخذًا وبيلًا.

    ويا معشر صنّاع القرار ومَلَئِهم في حكوماتهم يكفي تطنيشَ الله ربّي وربّكم قائد الحرب الكونيّة والكورونيّة ( اللهُ ربّ العالمين )، وأذَكِّرُ وأُنذِرُ وأُحذّرُ كافّة صنّاع القرار في حكومات العرب والعجم وأقول لهم: " لا تتخذوا اللهَ وراءكم ظِهْرِيًّا " أي لا تتخذوا اللهَ وراءَ ظهورِكم مُطنّشين ربّ العالمين آمنين مكره وكأنّه ليس من وراء الحرب الكونيّة والكورونيّة؛ فعلى مَن تستكبرون أيّها الصّغار عند الله؟! فما عساكم تكونوا بين يديّ جبّار السّماوات والأرض ربّي وربِّكم اللهُ ربّ العالمين؟! فهل أنتم ترون أنفسكم أكبر خلقًا من ملكوتِ السّماوات والأرض؟!

    فاسمعوا واعقلوا هذا النّبأ العظيم:
    لقد ألقى خليفة الله المهدي ناصر محمد اليماني بسؤالٍ في الرؤيا الحقّ ولكنّ هذا السّؤال كان موجهًا بصوتٍ عالٍ إلى السّماوات والأرضِ والجبالِ فقال لهم خليفة الله المهدي ناصر محمد اليماني: " فهل يود أحدُكم أن يكون الله؟ " فرددنَ على خليفة الله المهدي بصوت واحد موحد وكأنّه صدى صوت الإمام المهدي فقالوا: " بل مُتْعَتُنا أن نكون عبيدًا لله " فقلت لهم: " صدقتم " وأعيني تفيض من الدّمع فرحًا بردّهم بالحقّ على خليفة ربّهم، والله على ما أقول شهيدٌ ووكيلٌ وكفى بالله شهيدًا، وهم أنصاري إلى الله. انتهت الرؤيا بأمر الله وهي تخصني.


    فكذلك خليفة الله المهدي ناصر محمد اليماني أقول كمثل قول السّماوات والأرضِ والجبالِ أنّ مُتْعَتي أن أكون عبدًا للهِ ولذلك خلقني لحكمة بالغة لكي أكون له عبدًا مُخلصًا له ديني وحده لا شريك له سبحانه وتعالى عمّا يشركون علوًّا كبيرًا. فكونوا عبيدًا للهِ كمثل خليفةِ اللهِ المهدي ناصر محمد اليماني وتضرّعوا إلى اللهِ أنْ يغفرَ ذنوبكم واعبدوا الله وحده لا شريك له لتحقيق الحكمة من خلقكم لنعبدَ اللهَ وحده لا شريك له الذي خلقني وخلقكم وخلق السّماوات والأرض وما فيهما وما بينهما فإيّاه فارهبوه وإيّاه فاعبدوه كما أمركم الله أنْ لا تعبدوا إلا إيّاه مخلصين له الدّين فلا تدعوا مع الله أحدًا إنّي لكم منه نذيرٌ مبينٌ، فلا تتخذوا اللهَ وراءَكم ظِهْرِيًّا من بعد اليوم فاحذروا خيرٌ لكم يا معشر صنّاع القرار؛ ما لم فأقسم باللهِ الواحدِ القهّارِ أنّه سوف يأخذكم اللهُ أخذَ عزيزٍ مُقْتدرٍ فتجأرون إليه فلا يستجيب لكم حتى تذوقوا وبال أمركم بسبب استكباركم في الأرض بغير الحقّ وفسادكم فيها بغير الحقّ وهو أعلمُ بالمفسدين منكم المجرمين في العجم والعرب تصديقًا لقول الله تعالى:
    {حَتَّىٰ إِذَا أَخَذْنَا مُتْرَفِيهِم بِالْعَذَابِ إِذَا هُمْ يَجْأَرُونَ ‎﴿٦٤﴾‏ لَا تَجْأَرُوا الْيَوْمَ ۖ إِنَّكُم مِّنَّا لَا تُنصَرُونَ ‎﴿٦٥﴾‏ قَدْ كَانَتْ آيَاتِي تُتْلَىٰ عَلَيْكُمْ فَكُنتُمْ عَلَىٰ أَعْقَابِكُمْ تَنكِصُونَ ‎﴿٦٦﴾‏ مُسْتَكْبِرِينَ بِهِ سَامِرًا تَهْجُرُونَ ‎﴿٦٧﴾‏ أَفَلَمْ يَدَّبَّرُوا الْقَوْلَ أَمْ جَاءَهُم مَّا لَمْ يَأْتِ آبَاءَهُمُ الْأَوَّلِينَ ‎﴿٦٨﴾‏ أَمْ لَمْ يَعْرِفُوا رَسُولَهُمْ فَهُمْ لَهُ مُنكِرُونَ ‎﴿٦٩﴾‏ أَمْ يَقُولُونَ بِهِ جِنَّةٌ ۚ بَلْ جَاءَهُم بِالْحَقِّ وَأَكْثَرُهُمْ لِلْحَقِّ كَارِهُونَ ‎﴿٧٠﴾‏ وَلَوِ اتَّبَعَ الْحَقُّ أَهْوَاءَهُمْ لَفَسَدَتِ السَّمَاوَاتُ وَالْأَرْضُ وَمَن فِيهِنَّ ۚ بَلْ أَتَيْنَاهُم بِذِكْرِهِمْ فَهُمْ عَن ذِكْرِهِم مُّعْرِضُونَ ‎﴿٧١﴾‏ أَمْ تَسْأَلُهُمْ خَرْجًا فَخَرَاجُ رَبِّكَ خَيْرٌ ۖ وَهُوَ خَيْرُ الرَّازِقِينَ ‎﴿٧٢﴾‏ وَإِنَّكَ لَتَدْعُوهُمْ إِلَىٰ صِرَاطٍ مُّسْتَقِيمٍ ‎﴿٧٣﴾} صدق الله العظيم [المؤمنون].

    ويا محمد بن سلمان بن عبد العزيز آل سعود لقد نفدَ صبري على حبسِ أنصاري في سجون المملكة العربيّة السّعوديّة منذ ما يزيد عن ثلاث سنوات وعلى رأسهم (عبد العزيز محيي مشرف الشهري)، وإنّي خليفة الله المهدي ناصر محمد اليماني لا أترجّاك يا محمد بن سلمان أنْ تُخرجهم؛ بل آمرك بالأمر أن تُصدر أمرًا بإخراجهم أجمعين عاجلًا غيرَ آجلٍ بل مع تعويضهم ماليًّا في حبسهم ظلمًا ليس إلا بحُجّة أنّهم أنصار الإمام المهدي ناصر محمد اليماني الذي يدعو إلى عبادة الله وحده لا شريك له وإلى رفع ظلمِ الإنسان عن أخيه الإنسان وإلى تحقيق السّلام العالميّ بين شعوب البشر وإلى التّعايش السّلمي بين المسلم والكافر، ومن يشاقني في ذلك فقد شاقّ اللهَ ورسلَه وخليفتَه.

    ويا محمد بن سلمان وأولياءك لقد أمرني اللهُ أنْ أقول لمن يشاقِقِ اللهَ وخليفتَه فأمرني اللهُ أنْ أقول لكم ما يلي بين قوسين:
    ( فما ظنّكم بمن كان اللهُ معهُ )


    ويا محمد بن سلمان أطلق سراح أنصاري السّعوديّين وغير السّعوديّين في سجون المملكة؛ فاحذر مكر الله واعلم علم اليقين أنّ من يشاقِقِ اللهَ وخليفتَه فإنّ اللهَ شديدُ العقابِ ولسوف يعلم العالمين أجمعون أنّ العاقبة للمتّقين وأنّ الأرض للهِ يورثها لعباده الصّالحين، ولسوف يعلم الناسُ أجمعون أنّ اللهَ حقًّا بالغُ أمره إن كان ناصر محمد اليماني حقًّا الإمامَ المهدي خليفةَ الله على العالمين، وإنْ كنتُ كاذبًا فعليّ كذبي ولنْ يصيبكم مكروهٌ، فسوف ننظر ونرى فالحكم للهِ وهو أسرع الماكرين وأسرع الحاسبين، ولسوف تعلم أنت وأمثالك في العرب والعجم أنّ القوّة لله جميعًا يا محمد بن سلمان وجميعَ الذين ألقوا القبضَ على أنصاري في المملكة العربيّة السّعوديّة وجميعَ الذين حاكموهم عدوانًا وظلمًا، سوف نرى ما يفعل بهم اللهُ شديدُ العقاب فلن تغني عنهم من الله شيئًا،
    ولنْ أطلقَ عليكم صواريخ من اليمن فلا أملكها بل يملكها الحوثيّون ولست بأسفهم، بل سوف يطلق اللهُ عليك وعلى من كان على شاكلتك في العالمين كوفيد ذا عذابٍ شديدٍ فيزيده اللهُ قوّةً إلى قوّته فيجعله بكلماته ( كن فيكون ) كوفيد جديدًا؛ كيدٌ من الله متينٌ لغزو صدور المجرمين، وليس لك وحدك يا محمد بن سلمان بل لكافّة الذين يُشاقّون اللهَ وخليفتَه من صنّاع القرار في مختلف الأقطار في العالمين فيُهلكهم اللهُ أجمعين بأمرٍ من عنده أو يعذبهم عذابًا أليمًا إلى ما يشاء اللهُ هو أعلمُ وأحكمُ وإلى اللهِ تُرجع الأمور؛ إلّا من تاب وأناب إلى ربّه ليهديَ قلبَه ويغفرَ ذنبَه ليعبدَ اللهَ وحده لا شريك له وتخضعُ عنقُه لخليفة الله على العالمين الإمام المهدي ناصر محمد اليماني طاعةً للهِ ربّي وربّه فسوف يجدُ اللهَ توابًا رحيمًا، ففروا من اللهِ إليه إنّي لكم منه نذيرٌ مبينٌ واعبدوه وحده لا شريك له إنّي لكم منه نذيرٌ مبينٌ وادعوه وحده لا شريك له فلا تدعوا مع الله أحدًا إنّي لكم منه نذيرٌ مبينٌ، اللّهم قد بلّغتُ اللّهم فاشهد.

    وسلام على المُرسَلين والحمد لله رب العالمين..
    خليفةُ اللهِ وعبدُه الإمام المهدي ناصر محمد اليماني.
    _______________

صفحة 3 من 5 الأولىالأولى 12345 الأخيرةالأخيرة
المواضيع المتشابهه
  1. مايسمونه فيروس كورونا هي البعوضة المذكورة في القرآن الكريم تدبر
    بواسطة اسامة زيد في المنتدى جديد الأخبار والأحداث العاجلة
    مشاركات: 10
    آخر مشاركة: 21-06-2022, 03:37 PM
  2. فايروس كورونا والبيان الفصل وما هو بالهزل
    بواسطة الإمام ناصر محمد اليماني في المنتدى مواضيع وعلامات لها علاقة بالمهدي المنتظر
    مشاركات: 81
    آخر مشاركة: 15-01-2022, 12:00 AM
  3. فيروس كورونا.. وما هو بكورونا بل رجزٌ ذو شركاء، تحالفٌ فيروسيٌّ ..
    بواسطة الإمام ناصر محمد اليماني في المنتدى مواضيع وعلامات لها علاقة بالمهدي المنتظر
    مشاركات: 72
    آخر مشاركة: 19-10-2020, 01:26 PM
  4. [ فيديو ] فايروس كورونا والبيان الفصل وماهو بالهزل ..
    بواسطة أميرة الإنصارية في المنتدى المادة الإعلامية والنشر لكل ما له علاقة بدعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 28-05-2020, 07:45 PM
  5. [ فيديو ] حقيقة فايروس كورونا!
    بواسطة حسين الفلسطيني في المنتدى المادة الإعلامية والنشر لكل ما له علاقة بدعوة الإمام المهدي ناصر محمد اليماني
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 20-03-2020, 05:31 PM
ضوابط المشاركة
  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •